هل يظفر بايرن ميونخ بثلاثية تاريخية جديدة؟

هل يظفر بايرن ميونخ بثلاثية تاريخية جديدة؟

المصدر: لندن - إرم نيوز

بعد تتويجه بلقب دوري أبطال أوروبا لكرة القدم قبل أربعة أعوام، كان فريق بايرن ميونخ الألماني على موعد مع احتفال آخر بالعاصمة البريطانية لندن، عقب فوزه الكبير 5 / 1 على مضيفه آرسنال الإنجليزي في إياب دور الستة عشر للبطولة ذاتها أمس الثلاثاء.

وأعادت تلك الأجواء الاحتفالية إلى الأذهان ذكريات فوز الفريق البافاري على غريمه التقليدي بوروسيا دورتموند في المباراة النهائية لنسخة البطولة عام 2013 ،التي جرت بلندن ، محققا بذلك إنجازا تاريخيا بتتويجه بالثلاثية (الدوري والكأس ودوري الأبطال) في تلك السنة، وهو ما يسعى بايرن إلى تكراره هذا العام.

وبعث كارل هاينز رومينيغيه، نائب رئيس بايرن، برسالة للاعبي ومسؤولي الفريق بعد المباراة، قائلا ”ربما في النهاية سنكون في الجزر البريطانية بالقرب من هنا مرة أخرى، سيكون هذا رائعا“.

وبات بايرن على بعد أربعة لقاءات فقط من خوض المباراة النهائية للمسابقة التي ستجرى في كارديف عاصمة ويلز في الثالث من حزيران/يونيو القادم، من خلال المشاركة في ربع ونصف النهائي، ولكن الطريق لذلك لن يكون مفروشا بالورود رغم فوز الفريق الكبير 10 / 2 على نظيره اللندني في مجموع مباراتي الذهاب والعودة بدور الستة عشر.

وقال أريين روبن، نجم بايرن، الذي هز شباك دورتموند في الدقيقة الأخيرة مسجلا هدف التتويج على ملعب (ويمبلي) العريق ”ينبغي ألا تنتهي مسيرتنا في دور الثمانية“.

أضاف الجناح الهولندي ”ندرك ما نريده على وجه الدقة. إذا نظرتم فقط إلى الأرقام التي تحققت أمام أرسنال 10 / 2 (الفوز 5 / 1 في لقاءي الذهاب والعودة)، فإنه أمر مثير للإعجاب حقا“.

ولكن تلك النتيجتين لا تعكسان تماما الصورة الكاملة عن المواجهة بين الفريقين، ومدى الصعوبة التي واجهها بايرن خلال الشوط الأول في المباراتين.

وحذر روبن قائلا ”لم نبلغ سوى دور الثمانية فحسب، وهناك فرق قوية بانتظارنا. ستكون مهمة بالغة الصعوبة“.

ويتطلع بايرن لتكرار الثلاثية التاريخية التي حققها عام 2013 مع مدربه الأسبق يوب هاينكس.

وأوضح رومينيغيه في اتصال هاتفي ”خطوة بعد خطوة، ومرحلة إلى أخرى“.

وتابع ”ينبغي أن يكون لدينا دافع قوي وأهداف عظيمة، ولكن بلمسة من التواضع، ومن الجيد بالنسبة لنا ألا نضع أنفسنا الآن وبشكل فوري ضمن قائمة المرشحين للتتويج بدوري الأبطال“.

وكان بايرن متأخرا صفر / 1 أمام أرسنال عندما تلقى الفرنسي لوران كوتشيلني قائد الفريق الانجليزي بطاقة حمراء، لتسببه في ركلة جزاء أحرز خلالها بايرن هدف التعادل في الدقيقة .55

وتجاوز بايرن العاصفة خلال الشوط الأول الذي شهد ضغطا مكثفا من جانب الفريق اللندني، قبل أن يعود للضرب بقوة حينما سنحت له الفرصة.

وصرح الإيطالي كارلو أنشيلوتي، مدرب بايرن ”كانت مباراة صعبة، وعانينا من بعض المشاكل الدفاعية حتى جاءت ركلة الجزاء، لقد طبقوا الضغط كما توقعنا، لكننا فرضنا سيطرتنا على المباراة في النهاية“.

أشار أنشيلوتي ”لم نكن قادرين على الاستحواذ على الكرة كما اعتدنا. ولكننا استعدنا اتزاننا“.

وبعدما أحرز البولندي روبرت ليفاندوفسكي هدف التعادل، أضاف روبن ودوغلاس كوستا الهدفين الثاني والثالث، فيما تكفل التشيلي أرتورو فيدال بإضافة الهدفين الرابع والخامس لبايرن.

وبينما تجرى قرعة دور الثمانية للبطولة في 17 آذار/مارس الجاري، فقد أعرب أنشيلوتي عن أمله في تجنب مواجهة فريقه السابق ريال مدريد الإسباني (حامل اللقب) حتى المباراة النهائية.

وتجرى مباراة الذهاب لدور الثمانية يومي 11 و12 نيسان/أبريل المقبل، فيما تقام مباراة العودة بعدما بأسبوع.

وعلى الصعيد المحلي ، يلتقي بايرن في الدور قبل النهائي لبطولة كأس ألمانيا مع الفائز من مباراة دورتموند و شبورتفرويندة لوتة المؤجلة من دور الثمانية والتي ستجرى يوم الثلاثاء القادم.

ومع تحليقه في الصدارة بفارق سبع نقاط أمام أقرب ملاحقيه لايبزيج في الدوري الألماني (بوندسليجا)، فإن بطولة محلية أخرى تلوح في الأفق لبايرن، غير أن هذه الأدوار الإقصائية سوف تحدد حقا مدى نجاح موسمه الحالي.

وشدد أنشيلوتي ”إن أملي هو قيادة الفريق نحو القمة في أوروبا، هذا هو هدفي الوحيد، وأبذل أقصى الجهد لتحقيقه“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com