هل يحقق برشلونة المعجزة أمام باريس سان جيرمان؟

هل يحقق برشلونة المعجزة أمام باريس سان جيرمان؟
Football Soccer - Paris St Germain v Barcelona - UEFA Champions League Round of 16 First Leg - Parc Des Princes, Paris, France - 14/2/17 Barcelona's Lionel Messi in action with Paris Saint-Germain's Marco Verratti Reuters / Christian Hartmann Livepic

المصدر: برلين - إرم نيوز

عندما تنطلق منافسات جولة إياب دور الـ 16 ببطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم غدًا الثلاثاء، سيسعى كل من برشلونة الإسباني وآرسنال الإنجليزي إلى تحقيق ما يشبه ”المعجزة“ بقلب الموازين وانتزاع بطاقة التأهل لدور الـ 8.

ومُنِي برشلونة بهزيمة ثقيلة أمام باريس سان جيرمان الفرنسي 4/0 في مباراة الذهاب كما خسر آرسنال أمام بايرن ميونخ الألماني 5/1 على ملعب ”أليانز أرينا“.

ويأمل برشلونة في تحقيق إنجاز غير مسبوق عندما يستضيف باريس سان جيرمان في مباراة الإياب مساء الأربعاء، حيث لم يسبق لأي فريق تحويل تأخره بـ 4/0 إلى الفوز في مجموع المباراتين، في تاريخ دوري الأبطال.

وكانت أبرز عودة لفريق في تاريخ البطولة حتى الآن من نصيب ديبورتيفو لاكورونا الإسباني حيث حوّل هزيمته أمام ميلان الإيطالي ذهابًا بنتيجة 4/1 إلى الفوز 4/0 إيابًا والتأهل لقبل النهائي نسخة 2004.

وكانت العودة الأبرز في بطولة كأس الاتحاد الأوروبي (الدوري الأوروبي حاليًا) موسم 1985/1986، حيث خسر ريال مدريد الإسباني أمام بروسيا مونشنغلادباخ الألماني 5/1 في ذهاب الدور الثالث ثم فاز4/0 إيابًا، ليتأهل بقاعدة احتساب الهدف خارج الأرض بهدفين.

وفي حالة خروج برشلونة من منافسات دور الـ 16، ستكون المرة الأولى التي يغيب فيها الفريق الكتالوني عن دور الـ 8 بدوري الأبطال منذ 2007.

ويخوض برشلونة، الفائز باللقب الأوروبي العام 2015، مواجهة باريس سان جيرمان بصفوف مكتملة حيث عاد أندريس إنييستا وخافيير ماسكيرانو للمشاركة من جديد خلال المباراة التي انتهت بالفوز على سيلتا فيغو 5/0 في الدوري الإسباني.

وكان إنييستا قد عانى من مشكلة في ربلة الساق (عضلة السمانة) ولعب 130 دقيقة فقط خلال آخر 9 مباريات للفريق في الدوري، لكنه شارك من مقعد البدلاء في 25 دقيقة من مباراة سيلتا فيغو ويُتوقع أن يدفع به المدير الفني لويس إنريكي ضمن التشكيل الأساسي في مباراة باريس سان جيرمان.

كذلك شارك ماسكيرانو من مقعد البدلاء في الشوط الثاني من مباراة السبت بعد تعافيه من مشكلة في أوتار الساق، ولكن ربما يرجح إنريكي كفة صامويل أومتيتي الذي سجل خلال مباراة السبت أول هدف له بقميص برشلونة في الدوري.

ومنذ الهزيمة الثقيلة لبرشلونة أمام باريس سان جيرمان في مباراة الذهاب، تحول إنريكي من طريقة اللعب 3-3-4 إلى 3-4-3، ويتوقع أن يواصل تطبيق الطريقة الجديدة في مباراة الإياب.

وقال إنريكي تعليقًا على مباراة الذهاب: ”كان أمرًا مخزيًا أن نلعب أسوأ مباراة لنا خلال 3 أعوام، خلال تلك المواجهة“.

وأضاف: ”لقد عكفت على تحليل المباراة بشكل غير مسبوق في أي مباراة أخرى. وتبين أن عدة عوامل اجتمعت في الوقت نفسه، من أخطاء فردية إلى أمور خاصة لا يمكن الكشف عنها علنًا“.

وقد تكون مباراة الأربعاء هي الأخيرة لإنريكي في دوري الأبطال مع برشلونة، حيث أعلن المدرب رحيله عن الفريق بنهاية الموسم الجاري.

وربما يتشابه الوضع شيئًا ما بالنسبة للفرنسي آرسين فينغر، الذي نادت الجماهير برحيله عن تدريب آرسنال.

واقترب آرسنال بشكل كبير من الخروج من دور الـ 16 بالبطولة الأوروبية للموسم السابع على التوالي إثر هزيمته الثقيلة أمام بايرن ميونخ، كما تزايدت الضغوط على فينغر إثر الهزيمة أمام ليفربول 3/1 السبت في الدوري الإنجليزي.

وواجه فينغر انتقادات حادة لاستبعاد التشيلي أليكسيس سانشيز الذي يُتوقع أن يعود في مواجهة بايرن ميونخ غدًا الثلاثاء على حساب داني ويلبك.

وعلى الجانب الآخر، يخوض بايرن ميونخ مباراة الغد بثقة عالية بعد التألق التهديفي الكبير للاعبيه خلال الفترة الماضية ونظرًا لعدم معاناته من ضغوط بعد أن فاز 5/1 ذهابًا.

وقال فيليب لام قائد بايرن ميونخ: ”علينا التركيز بشكل كبير، والشيء الأهم أن ننجح خلال أول ربع ساعة في تبديد أي طموح لآرسنال في التأهل للدور المقبل“.

وتُفتتح جولة الذهاب غدا بلقاء ريال مدريد الإسباني حامل اللقب مع مضيفه نابولي الإيطالي، وتصب الترشيحات بشكل كبير لصالح ريال مدريد الذي أنهى مباراة الذهاب فائزًا 3/1.

ومع ذلك، ربما لا تكون مهمته سهلة حيث يتطلع نابولي إلى الاستفادة من الدفعة المعنوية التي اكتسبها بالفوز على روما 2/1 مساء السبت، في قلب الموازين أملًا في التأهل للمرة الأولى إلى دور الـ 8 بالبطولة الأوروبية.

وفي ظل اكتمال الصفوف، كان الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني لريال مدريد قد فضّل إراحة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو وكذلك داني كارفخال ومارسيلو وتوني كروس في مواجهة إيبار أمس الأول السبت، قبل إشراكهم في التشكيلة الأساسية غدًا والتي ستشهد أيضًا عودة غاريث بيل الذي غاب عن مواجهة إيبار للإيقاف.

ويمتلك بروسيا دورتموند الألماني فرصة قوية لانتزاع بطاقة التأهل لدور الـ 8 عندما يستضيف بنفيكا البرتغالي مساء الأربعاء، حيث كانت مباراة الذهاب قد انتهت بفوز بنفيكا 1/0 على أرضه.

ويفتقد بروسيا دورتموند جهود لاعب خط الوسط المهاجم ماركو رويس بسبب الإصابة.