إنسانية رونالدو تسبقه في كل مكان (صور)

إنسانية رونالدو تسبقه في كل مكان (صور)

التقى كريستيانو رونالدو، هداف ريال مدريد التاريخي، مع شاب بولندي خلال زيارته الحالية لوارسو سبق وساهم النجم البرتغالي في إنقاذه من الموت.

وشغل الشاب البولندي ديفيد بافاليتشيك عناوين الصحف العالمية قبل عامين عندما أفاق من غيبوبة كان لرونالدو نصيب في الشفاء منها.

وتعرض بافاليتشيك لحادثة سيئة في 2013 أثناء ركوبه الدراجة ودخل في غيبوبة طويلة استمرت ثلاثة شهر، وفي محاولة لإنقاذه من الموت وضعه أبواه في عيادة خاصة تستخدم علاجًا جديدًا لمثل هذه الحالات.

وكشف الأطباء عن أن ديفيد قد يشفى حال سماع التعليق على مباريات ريال مدريد، خاصة وأنه يعشق النادي المدريدي وبالتالي كريستيانو رونالدو.

وبعد مرور ثلاثة شهور فاق الشاب من غيبوبته، حينما كان يستمع إلى مباراة البرتغال والسويد والتي سجل خلالها “الدون” الهدف الثالث في شباك السويد في المباراة الفاصلة المؤهلة لكأس العالم 2014 في البرتغال.

وفي أبريل/نيسان 2014 حينما علم رونالدو بهذه القصة دعا الشاب وأسرته لزيارته في مدريد ومشاهدة مباراة النادي أمام بروسيا دورتموند الألماني.

وعندما وصل رونالدو بصحبة فريقه إلى وارسو لمواجهة ليغيا، اليوم الأربعاء، في الجولة الرابعة لدور المجموعات في دوري أبطال أوروبا استقبل هداف ريال مدريد التاريخي الشاب وأسرته عشية المباراة والتقط الشاب عدة صور مع لاعبه المحبوب.