رونالدو: سوف أتعافى خلال يومين ولا يوجد ما يدعو للقلق

رونالدو: سوف أتعافى خلال يومين ولا يوجد ما يدعو للقلق
Football Soccer - Real Madrid Preview - Valdebebas, Madrid, Spain - 24/5/16. Real Madrid's Cristiano Ronaldo answers questions to reporters after a training session. REUTERS/Andrea Comas

المصدر: مدريد – إرم نيوز

طمأن اللاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم ريال مدريد الإسباني، جماهير فريقه بعدما أكد أن الاصطدام الذي حدث بينه والحارس البديل كيكو كاسياس أثار ”فزعه“ قليلا وجعله يغادر مران النادي الملكي، الذي يستعد لنهائي بطولة دوري أبطال أوروبا، السبت المقبل.

وقال رونالدو في تصريحات صحفية بعد الحصة التدريبية ”لقد فزعت قليلا، كانت مجرد ضربة في الفخذ، ولكنني سأكون بخير خلال يومين“.

وتدرب ريال مدريد اليوم في وجود رونالدو، الذي غادر الملعب بعد أن اصطدم بالحارس كيكو كاسياس.

وقام المهاجم البرتغالي، غاضبا، بإلقاء زجاجة داخل الملعب ولم يجب على الصحفيين، الذين سألوه عن حالته الصحية.

وأشار اللاعب الدولي البرتغالي إلى أن نهائي دوري الأبطال هذا الموسم يأتي في ظروف أفضل من تلك التي كانت موجودة قبل عامين، عندما فاز ريال مدريد 4 / 1 على أتلتيكو مدريد في الوقت الإضافي.

ولم يتألق رونالدو في تلك المباراة بسبب معاناته من بعض المشكلات البدنية.

وتطرق رونالدو إلى الحديث عن إصابته العضلية، التي تعرض لها في أواخر نيسان/أبريل الماضي: ”أعتقد أنني أصبحت أفضل، لقد عانيت من مشكلة بسيطة، إنه أمر عادي كوني أكثر اللاعبين مشاركة في المباريات“.

وتابع ”أعتقد أن هذا الموسم هو أكثر المواسم التي لعبت خلالها، بغض النظر عن المشكلة التي حدثت في التدريب فأنا في أفضل مستوياتي“.

وأصبح رونالدو على بعد هدف واحد عن معادلة الرقم القياسي لعدد الأهداف في موسم واحد من بطولة دوري أبطال أوروبا (17 هدفا)، والمسجّل باسمه أيضا ”الرقم القياسي يخصني سواء سجلت أو لم أسجل في المباراة النهائية، إذا لم أكن أنا فليكن آخر ولنفوز“.

وتحدث رونالدو عن أهمية مباراة السبت المرتقبة، قائلا ”إنها مباراة العمر، أؤمن بأننا سنفوز“.

وتوقع اللاعب البرتغالي فوز ريال مدريد ”نحن أفضل فريقين ولهذا وصلنا إلى النهائي، سنرى من الأفضل، أعتقد بأننا الأفضل، ولكن علينا أن نقدم مباراة جيدة“.

وأشاد مهاجم الفريق الملكي في الوقت نفسه بالفريق المنافس، وقال: ”يلعبون بنفس الطريقة دائمًا، عدم قدرة برشلونة وبايرن على الفوز عليهم لم يكن مصادفة“.