رياضة

الثلاثية في طريقها إلى برشلونة على طبق من ذهب
تاريخ النشر: 14 مايو 2015 8:26 GMT
تاريخ التحديث: 14 مايو 2015 8:26 GMT

الثلاثية في طريقها إلى برشلونة على طبق من ذهب

إقصاء ريال مدريد على يد يوفنتوس يقوي حظوظ برشلونة في خطف ثلاثية تاريخية ثانية

+A -A
المصدر: إرم - من نورالدين ميفراني

منح إقصاء ريال مدريد من نصف نهائي دوري أبطال أوروبا على يد يوفنتوس الإيطالي فرصة أكبر لغريمه برشلونة لتحقيق ثلاثية تاريخية ثانية بعد الأولى سنة 2009 والتي شهدت نهايتها تتويج الفريق الكتالوني بسداسية تاريخية على يد المدرب السابق بيب غوارديولا.

وستكون الثلاثية الثانية لو تحققت شبيهة بالأولى لكونها على يد مدرب من أبناء النادي لعب في صفوف الفريق الأول وبدأ مشواره التدريبي في الفريق الثاني وهو لويس إنريكي، وهو تقريباً نفس مسار المدرب السابق بيب غوارديولا رغم كون المدرب الحالي خاض تجربة في روما الإيطالي وسيلتا فيغو الإسباني قبل العودة للبيت البرشلوني.

وعلى الورق حسم برشلونة تقريباً لقب الدوري الإسباني وتمكن في النصف الثاني من الموسم من أن يقلب تخلفه بفارق 4 نقاط عن غريمه ريال مدريد للتقدم بفارق 4 نقاط عليه قبل جولتين من النهاية ويحتاج للفوز في لقائه القادم أمام أتلتيكو مدريد أو الأخير أمام ديبورتيفو لاكورنيا لتحقيق اللقب.

وفي كأس الملك أقصي كل الأقوياء مبكراً ليجد برشلونة نفسه في مواجهة أتلتيكو بلباو على أرض ملعبه الكامب نو في النهائي يوم 29 أيار/ مايو الحالي مما يجعله أقرب للقب من منافسه.

ورغم قوة يوفنتوس الإيطالي وتاريخه الكبير لكنه سيذهب إلى برلين في نهائي دوري أبطال أوروبا وهو المرشح الأضعف لحمل اللقب في ظل قوة برشلونة وتألقه الكبير في نهاية الموسم الحالي وخط هجومه المعتمد على المهارات الفردية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك