براهيمي يوقظ الجزائريين على كابوس

براهيمي يوقظ الجزائريين على كابوس

المصدر: الجزائر ـ من رابح العربي

أعطى بايرن ميونخ الألماني، درسا جديدا في الواقعية وقصف بورتو ومعه الجزائري ياسين براهيمي، هذا اللاعب الذي كان ظلا لنفسه ولم يكن حاضرا حين احتاجه ناديه خلال أهم مباراة في سنة 2015، وبقي كما يعرفه الجميع محصورا في المنطقة الميتة، وهو الأداء الذي خيب محبيه من الجزائريين والعرب.

ويبدو أن أداء اللاعب السابق لنادي غرناطة الاسباني، أيقظ الجزائريين من أحلامهم بعدما نصبوه نجما فوق العادة، وراحوا يأمروه بتغيير النادي والانتقال إلى فريق أقوى مثل آرسنال ومانشستر سيتي وباريس سان جرمان في الموسم القادم.

السداسية التاريخية أصابت ياسين براهيمي في مقتل، لأنه يدرك جيدا بأنه كان بعيدا عن مستوى لقاء حجم ربع نهائي دوري أبطال أوروبا أمام العملاق البافاري، فلم يقم بدور هجومي ولم يساعد حتى زملائه في الوراء للحفاظ على الأسبقية.

ولعل الخسارة والأداء الباهت لبراهيمي سيجعل الأندية التي تريد خدماته في الصيف القادم، تراجع حساباتها من جديد، إن لم نقل ستولي وجهها شطر أندية أخرى للظفر بنجوم آخرين تستحق حمل أقمصتها.

لقاء بايرين ميونيخ أمام بورتو، هو عبارة عن صفعة في وجه الجزائريين ومسؤولي الكرة في البلدان العربية، لتطوير مستوى الرياضة الأكثر شعبية والكف عن الإشادة بلاعبين لا يستطيعون المقاومة أمام الأندية العملاقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com