من هم القادرون على إعادة رونالدو لمستواه؟

من هم القادرون على إعادة رونالدو لمستواه؟

المصدر: إرم - نور الدين ميفراني

يجتاز فريق ريال مدريد فترة سيئة في مشواره وتلقى في سنة 2015 عدة هزائم فقد على إثرها لقبه بطلا لكاس الملك، وفقد فارق 4 نقط والصدارة لفائدة برشلونة في الليغا، كما تأهل بصعوبة لدور ربع نهائي دوري أبطال أوروبا وتلقى خسارة بالميدان بـ3-4 أمام شالكه 04 الألماني.

وليس الفريق وحده من يمر بأزمة فنجمه الأول البرتغالي كريستيانو رونالدو تراجع بشكل ملحوظ بداية سنة 2015 وفقد بدوره الفارق المريح في صدارة هدافي الدوري الإسباني والسباق نحو الحذاء الذهبي، حيث أصبح يتقاسم الصدارة مع غريمه الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وترتبط عودة ريال مدريد للنتائج الإيجابية ومستواه الكبير بعودة نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو لنفس مستواه السابق، والذي جعله يحطم عدة أرقام قياسية في بداية الموسم الجديد.

ويحتاج النجم البرتغالي لعدة أشخاص للعودة لمستواه:

1- المدرب كارلو أنشيلوتي

يدعم المدرب الإيطالي لاعبه ونجمه بشكل كبير، لكنه في حاجة للتفكير في طريقة اللعب وجعل الفريق يعود للسيطرة على وسط الميدان وصنع فرص للتسجيل، كما فعل في بداية الموسم وهو ما يمنح لنجمه فرصة التألق.

2- إدارة الفريق والرئيس فلورنتينو بيريز

بدأت المشاكل تضرب الفريق الملكي وصراع غرفة الملابس يظهر من جديد في ظل النتائج السلبية، ويحتاج فلورنتينو بيريز للقيام بمحاولة رأب الصدع بين أقوياء الفريق وخصوصا بين الثنائي كاسياس وراموس من جهة والنجم البرتغالي من جهة أخرى لكون العلاقة توترت بعد انتقاد الدوليان الإسبان لحفل عيد الميلاد.

3- جماهير الفريق الملكي

ظهر جليا انقلاب جماهير الفريق الأبيض على نجمها الأول منذ قضية حفل عيد الميلاد، فعبرت عن تذمرها من إصراره على تنفيذ ضربات الخطأ المباشرة رغم فشله طويلا، كما جاء ثانيا في الاستفتاء الذي نظمته صحيفة ”آس “ حول اللاعب المؤهل لمغادرة هجوم الفريق من أجل خطة 4-4-2، وهي مطالبة بدعمه في هذه الفترة للعودة لمستواه.

4- تألق زملائه في الهجوم

ليس رونالدو وحده من تراجع مستواه، فالويلزي غاريث بيل لم يقدم أي شيء في السنة الحالية، والفرنسي كريم بنزيمة رغم محافظته على مستواه لكن دوره في العمل كموزع في الفريق تراجع، وعودة الثنائي للمستوى الكبير الذي قدماه في بداية الموسم سيفيد النجم البرتغالي كثيرا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com