لمحة من الألفة مع استئناف دوري أبطال أوروبا

لمحة من الألفة مع استئناف دوري أبطال أوروبا

ستكون هناك أجواء من الألفة في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، عندما تستأنف المسابقة هذا الأسبوع في وجود 11 ناديا من الذين بلغوا دور الستة عشر قبل عام.

ومن أجل زيادة لمحة الألفة، ستكون 3 مواجهات إعادة لمباريات في أدوار خروج المهزوم الموسم الماضي، إذ سيلتقي ريال مدريد حامل اللقب مع شالكه ويلعب مانشستر سيتي ضد برشلونة وباريس سان جيرمان أمام تشيلسي.

وتأهلت 10 فرق من الـ16 للدور نفسه قبل موسمين ومثلما جرت العادة تسيطر بطولات الدوري الخمس الكبرى على المسابقة بوجود 13 ناديا من الدوري الانجليزي والإسباني والألماني والفرنسي والإيطالي.

وفي ظل إقامة مباراتين فقط في كل ليلة، لن يكتمل دور الستة عشر حتى يوم 18 مارس آذار، لكن باريس سان جيرمان سيكون له ركلة البداية عندما يستضيف تشيلسي غدا الثلاثاء، في إعادة لدور الثمانية الموسم الماضي حين انتصر فريق المدرب جوزيه مورينيو بقاعدة الهدف خارج الأرض.

وستضع المواجهة ديفيد لويز الذي يلعب الآن في النادي الفرنسي في مواجهة فريقه السابق.

ولدى بطل فرنسا الساعي لبلوغ دور الثمانية للموسم الثالث على التوالي 32 مباراة بلا هزيمة على أرضه في أوروبا، رغم أنه يحتل حاليا المركز الثالث في دوري الدرجة الأولى الفرنسي وهو أمر مخيب للآمال بالنظر لموارد النادي المالية.

وتعثر باريس سان جيرمان مرة أخرى يوم السبت، عندما فرض عليه ضيفه كاين التعادل 2-2 بعد أن تسببت عدة إصابات في أن يلعب بتسعة لاعبين ثم تلقى مرماه هدفين في آخر دقيقتين.

وقال المدرب لوران بلان ”نحن في أزمة في هذه اللحظة.. لكن من صباح الأحد سنركز على تشيلسي وسنقنع أنفسنا بقدرتنا على منافستهم.“

وسيخوض شاختار دونيتسك – بطل أوكرانيا في المواسم الخمسة الأخيرة – أصعب المواجهات عندما يستضيف بايرن ميونخ في المباراة الأخرى يوم الثلاثاء، التي ستكون الأولى له رسميا منذ ديسمبر كانون الأول.

وعانى بايرن نفسه من صعوبات من أجل العودة لمستواه بعد العطلة الشتوية التي أمضاها في قطر، لكنه نفض الغبار عن نفسه يوم السبت، باكتساح هامبورج 8-0.

وستقام المباراة في لفيف هربا من الصراع الدائر في شرق أوكرانيا حيث يسيطر على دونيتسك انفصاليون مدعومون من روسيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com