التشكيلة الرسمية لمباراة ريال مدريد ضد غالاطة سراي في دوري أبطال أوروبا – إرم نيوز‬‎

التشكيلة الرسمية لمباراة ريال مدريد ضد غالاطة سراي في دوري أبطال أوروبا

التشكيلة الرسمية لمباراة ريال مدريد ضد غالاطة سراي في دوري أبطال أوروبا

المصدر: فريق التحرير

كشف زين الدين زيدان، المدير الفني لفريق ريال مدريد، عن تشكيلة فريقه الرسمية لمواجهة غالاطة سراي التركي، في المباراة التي تجمعهما على ملعب ”تورك تليكوم أرينا“، ضمن منافسات الجولة الثالثة من دور المجموعات بمسابقة دوري أبطال أوروبا.

وجاءت تشكيلة الملكي على النحو الآتي..

حراسة المرمى: تيبو كورتوا.

الدفاع: داني كارفخال – رافاييل فاران – سيرجيو راموس – مارسيلو دا سيلفا.

الوسط: فيديريكو فالفيردي – كاسيميرو – توني كروس.

الهجوم: إيدين هازارد – كريم بنزيما – رودريغو سيلفا.

ويتذيل ريال مدريد المجموعة الأولى برصيد نقطة واحدة، بفارق الأهداف عن جالطة سراي الثالث، فيما يحتل باريس سان جيرمان الصدارة برصيد 6 نقاط، بينما يأتي كلوب بروج في الوصافة، برصيد نقطتين.

ويتطلع ريال مدريد لتصحيح المسار الأوروبي ومصالحة الجماهير بعد الخسارة المحلية أمام ريال مايوركا بالدوري الإسباني في مواجهة طموحات رفاق النجم الجزائري سفيان فيغولي.

تاريخ اللقاءات

سبق أن تقابل الفريقان في عدة مناسبات، ونجح الفريق التركي في خطف لقب كأس السوبر الأوروبي العام 2000 من أنياب ريال مدريد بالفوز بنتيجة 2-1 في مواجهة كانت الأولى بينهما.

وفي دوري أبطال أوروبا 2001، فاز غالاطة سراي بنتيجة 3-2 وتفوق ريال مدريد إيابًا بنتيجة 3-0، كما تقابلا في دوري الأبطال 2012 – 2013 وفاز الريال بثلاثية نظيفة أيضًا وفاز غالاطة سراي بتركيا بنتيجة 3-2.

وحقق ريال مدريد فوزه الوحيد على غالاطة سراي في تركيا في دوري الأبطال موسم 2013 – 2014 بنتيجة 6-1 ثم فاز إيابًا بنتيجة 4-1 في دور المجموعات.

ريال مدريد.. وأزمة زيدان

يعاني ريال مدريد من أزمة حقيقية في مواجهة غالاطة سراي التي تبدو بمثابة مفترق طرق بعد الخسارة المحلية أمام مايوركا والتفريط في صدارة الليغا لبرشلونة، بجانب التخبط في دوري الأبطال الذي يجعل الفريق تحت ضغوط كبيرة في مواجهة جالطة سراي في عقر داره.

وتحاصر الانتقادات المدرب الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني لفريق ريال مدريد لدرجة وصلت للمطالبة برحيله؛ لأنه لم يصنع الفارق في ولايته الثانية وهو الأمر الذي يزيد صعوبة مهمة زيزو لرد الاعتبار وتحقيق الفوز في تركيا لاستعادة التوازن الأوروبي.

وواجه زيدان هذه الانتقادات وتساؤلات الرحيل خلال المؤتمر الصحفي قبل اللقاء، مؤكدًا أنه يعلم جيدًا موقف فريقه والضغوط التي تحاصره، ولكن يجب توجيه السؤال الخاص برحيله لشخص آخر وليس هو.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com