كل ما تريد معرفته عن مباراة مانشستر يونايتد وبرشلونة اليوم في دوري أبطال أوروبا – إرم نيوز‬‎

كل ما تريد معرفته عن مباراة مانشستر يونايتد وبرشلونة اليوم في دوري أبطال أوروبا

كل ما تريد معرفته عن مباراة مانشستر يونايتد وبرشلونة اليوم في دوري أبطال أوروبا

المصدر: يوسف هجرس - إرم نيوز

تتجه الأنظار، مساء اليوم الأربعاء، إلى ملعب ”أولد ترافورد“ لمتابعة اللقاء المرتقب بين مانشستر يونايتد الإنجليزي وضيفه برشلونة الإسباني في واحدة من أقوى لقاءات جولة الذهاب بدور الثمانية ببطولة دوري أبطال أوروبا.

ويسعى مانشستر يونايتد لمواصلة مغامرته مع مدربه النرويجي أولي سولشاير، الذي أعاد ترتيب الأوراق داخل القلعة الحمراء في مواجهة برشلونة الباحث مع مدربه الإسباني إرنستو فالفيردي عن استعادة الأمجاد الأوروبية وإعادة لقب دوري الأبطال لأحضان الفريق الكتالوني.

وتستعرض ”إرم نيوز“ في التقرير التالي أبرز ملامح مواجهة برشلونة ومانشستر يونايتد في دوري أبطال أوروبا:

الموعد والقنوات الناقلة

تقام المباراة في الساعة 22:00، مساء اليوم الأربعاء، بتوقيت المملكة العربية السعودية بصافرة الحكم الإيطالي جيانلوكا روكي.

وتذاع المباراة عبر قناة بي إن سبورتس 1 ويتولى التعليق من أرض الملعب المصري علي محمد علي بينما في القناة الصوتية الثانية من الاستوديو التونسي رؤوف بن خليف.

تاريخ المواجهات

يبدو التاريخ حافلاً بالعديد من اللقاءات بين عملاقي الكرة الإنجليزية والإسبانية المانيو والبارسا، ففي ربع نهائي كأس الكؤوس الأوروبية 1984 كانت البداية من خلال الفوز الذي حققه البارسا بثنائية دون رد ولكن المانيو رد اعتباره وفاز بثلاثية نظيفة ليصعد لنصف النهائي.

وواصل مانشستر يونايتد تفوقه على برشلونة في نهائي كأس الكؤوس الأوروبية عام 1991 وحصد اللقب بعد الفوز بنتيجة 2-1 بعد ثنائية مارك هيوز قبل أن يتقابل الفريقان في دوري الأبطال لأول مرة وتحديداً بدور المجموعات لنسخة 1994 وتعادلا في إنجلترا بهدفين لكل فريق قبل أن يحقق برشلونة فوزاً ساحقاً في إسبانيا برباعية دون رد بثنائية البلغاري خريستو ستويشكوف والبرازيلي روماريو والإسباني ألبير فيرير.

وتحت شعار التعادل بثلاثة أهدف لكل فريق ، تجدد الموعد في دور المجموعات بدوري الأبطال نسخة 1998 وتعادلا بهذه النتيجة في إنجلترا ثم تكررت في إسبانيا.. وغابت اللقاءات الرسمية على مدار 10 سنوات كاملة قبل أن يلتقي الفريقان من جديد في نصف نهائي دوري الأبطال 2008 ويخطف المانيو تذكرة التأهل للنهائي بعد التعادل دون أهداف بإسبانيا والفوز بهدف بول سكولز في إنجلترا.

كان انتقام برشلونة قوياً بعد صدمة سكولز فحصد لقب دوري الأبطال عام 2009 من أنياب مانشستر يونايتد بالدور النهائي بثنائية صامويل إيتو وليونيل ميسي قبل أن يكرر الانتصار في نهائي 2011 بالفوز بنتيجة 3-1.. ولم يلتق الفريقان في مناسبة رسمية منذ ذلك اللقاء ولكنهما تقابلا ودياً في الكأس الدولية للأبطال في يوليو 2017.

مشوار الفريقين

قدم مانشستر يونايتد مسيرة جيدة في دوري الأبطال هذا الموسم بعدما تخطى دور المجموعات مع مدربه السابق البرتغالي جوزيه مورينيو ببداية قوية باكتساح يانج بويز السويسري بثلاثية دون رد ثم التعادل مع فالنسيا الإسباني سلبياً ولكن الفريق تراجع وسقط على أرضه أمام يوفنتوس الإيطالي بهدف نظيف قبل أن ينتفض ويقهر البيانكونيري في عقر داره بنتيجة 2-1 ثم فاز على يانغ بويز بهدف نظيف وخسر أمام فالنسيا بنتيجة 2-1.

ومع قدوم المدرب النرويجي أولي سولشاير حقق الفريق صعوداً تاريخياً من دور الستة عشر بعدما تلقى الخسارة على أرضه أمام باريس سان جيرمان الفرنسي بثنائية دون رد ليتوقع الجميع خروج المانيو مع دخوله لقاء الإياب بالعديد من الغيابات ولكن الفريق حقق إنجازاً كبيراً وفاز بنتيجة 3-1 في فرنسا ليتأهل لربع النهائي.

ويبدو مشوار برشلونة هادئاً بعدما تصدر مجموعته بسهولة، وفاز على إيندهوفن الهولندي برباعية دون رد ثم ألحق الهزيمة بتوتنهام الإنجليزي في عقر داره بنتيجة 4-2 وحصد العلامة الكاملة بفوز ثالث عل التوالي أمام إنتر الإيطالي بنتيجة 2-0 قبل التعادل في إيطاليا بهدف لكل منهما وفاز في هولندا على إيندهوفن بنتيجة 2-1 ثم تعادل مع توتنهام بهدف لكل منهما.

وصعد البارسا لربع النهائي عبر بوابة ليون الفرنسي بعد التعادل دون أهداف في فرنسا ثم الفوز الساحق في إسبانيا بنتيجة 5-1.

أحلام سولشاير

يملك المدرب النرويجي أحلاماً كبيرة لمواصلة المغامرة في دوري الأبطال خاصة أنه سبق له التتويج بهذا اللقب عام 1999 مع مانشستر يونايتد وبسيناريو مجنون في الدقائق الأخيرة بالمباراة النهائية أمام بايرن ميونخ الألماني بهدف قاتل سجله حين كان لاعباً.

وتحدث سولشاير بنبرة حماسية قبل لقاء برشلونة، مؤكداً أن الجميع يؤمن بالحلم في مانشستر يونايتد وسيحتاج الفريق لدعم جمهوره والمؤازرة لآخر دقيقة، كما أشار إلى أن مسألة إيقاف النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي أسطورة برشلونة ليست أمراً مستحيلاً.

وما زال شبح الإصابات عقبة في طريق مانشستر يونايتد بعدما تأكد غياب الثلاثي الإيفواري إريك بايلي والإكوادوري أنتونيو فالنسيا والإيطالي ماتيو دراميان مع شكوك حول جاهزية التشيلي أليكسيس سانشيز لخوض اللقاء ضد فريقه الأسبق برشلونة.

يلعب سولشاير بطريقة 4-2-3-1 ويعتمد بالأخص على مرونة خط الوسط في التحول إلى 4-3-3 في بعض الأوقات مع تقليص المساحات في وجه ميسي من خلال الضغط المستمر في خط الوسط.

يراهن المدرب النرويجي على تألق حارسه دافيد دي خيا مع صلابة رباعي الدفاع كريس سمولينغ وفيكتور ليندلوف وأشلي يونغ ولوك شاو، بينما يلعب دور الارتكاز الدفاعي على الأرجح سكوت ماكتموناي في ظل بعض المعاناة البدنية للثنائي العائد من الإصابة نيمانيا ماتيتش وأندير هيريرا.

سيكون اللاعب ديوغو دالوت كلمة السر في خطة سولشاير بين دوره الكلاسيكي كجناح أيمن وربما التحول لاعب وسط يميل للجبهة اليمنى لتضييق المساحات أمام البارسا مع وجود بول بوجبا كحلقة وصل لنقل الهجمات للأمام. ويعتمد المانيو على الثلاثي جيسي لينجارد وماركوس راشفورد وروميلو لوكاكو لاختراق دفاعات برشلونة في الخط الأمامي.

ثلاثية فالفيردي

يتطلع المدرب فالفيردي لتحقيق حلم الثلاثية الغائبة عن أحضان برشلونة منذ موسم 2014 – 2015 مع المدرب السابق لويس إنريكي وبالتالي سيكون عبور موقعة أولد ترافورد نقطة مهمة في مشوار هذا الحلم خاصة أن البارسا يقدم مستويات طيبة هذا الموسم واقترب من تحقيق لقب الدوري كما تأهل لنهائي كأس الملك.

وتبدو الصفوف مكتملة مع غياب رافينيا فقط عن التشكيلة الكتالونية ويبقى الرهان على توهج الثنائي الهجومي ليونيل ميسي ولويس سواريز لاختراق دفاع المانيو مع رباعي الوسط فيليب كوتينيو وإيفان راكيتيتش وسيرجيو بوسكيتس وأرتور فيدال بينما يقود رباعي الدفاع جيرارد بيكيه وكليمنت لينجليه وسيرجي روبيرتو وجوردي ألبا مع الحارس مارك تيرشتيغن.

وقال النجم المصري حازم إمام، الذي لعب من قبل في صفوف أودينيزي الإيطالي وغرافشاب الهولندي، لـ“إرم نيوز“، إن هذه المرحلة من عمر دوري الأبطال تكون خارج التوقعات لأنها أدوار نهائية وحاسمة موضحاً أنه من الجانب النظري برشلونة يبدو أقرب للتأهل ولكن موقعة أولد ترافورد قد توضح بعض الملامح.

وأضاف: ”مانشستر يونايتد فريق بطل ويملك كاريزما التواجد في الأدوار النهائية لأي بطولة وهو ما يساعده على تهديد أحلام البارسا“، متوقعًا مواجهة رائعة مع تألق معتاد لميسي ودور مهم لبوغبا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com