فينغر تحت الضغط رغم بلوغ آرسنال دور الـ16

فينغر تحت الضغط رغم بلوغ آرسنال دور...

الغانرز يهزم غلطة سراي ويتأهل للدور الثاني في دوري أبطال أوروبا ثانيا خلف بروسيا دورتموند متصدر المجموعة.

لا يمكن أن يخفي الهدف الرائع لآرون رامسي لاعب وسط آرسنال في مباراة غلطة سراي ضمن دوري أبطال أوروبا لكرة القدم الثلاثاء، حقيقة أن المدرب آرسين فينغر لا يزال تحت ضغط متزايد مع عودة الفريق للتركيز على مسيرته المهتزة في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

ومنع مسؤولو النادي مشجعي الفريق الذي يشعرون بالحزن من حمل لافتات تدعو لإقالة فينغر قبل مباراة الفريق التي فاز فيها على غلطة سراي التركي 4-1 لينهي في المركز الثاني في مجموعته ويتأهل لدور الستة عشر في البطولة القارية.

وسجل لوكاس بودولسكي هدفين ومثلهما لرامسي الذي سجل هدفه الثاني من تسديدة من مسافة 30 مترا ووصف الهدف بأنه ”الأفضل“ على مدار مسيرته الفوز. وضمنت تلك الأهداف الفوز للفريق إلا أن التأهل لدور الستة عشر كان محسوما بالفعل قبل المباراة ويبدو التركيز الآن منصبا على مباراة آرسنال أمام نيوكاسل يونايتد المتألق في الدوري المحلي السبت المقبل.

وباتت الأصوات المعارضة لفينغر الذي أمضى 18 عاما مع الفريق أكثر قوة مع معاناة آرسنال من بداية سيئة للموسم المحلي واحتلاله المركز السادس برصيد 23 نقطة متساويا مع نيوكاسل عقب 15 جولة.

وقال الفرنسي (65 عاما) ”يجب أن نتأقلم مع الأمر (الانتقادات). نحن لاعبون محترفون. أنا شخص اعشق المنافسة. الشيء المهم هو المباراة المقبلة لنرد بشكل قوي من خلال عرض مميز وتحقيق الانتصارات.“

وانهى آرسنال 9 سنوات من الانتظار لتحقيق لقب بالفوز بكأس الاتحاد الانجليزي الموسم الماضي وكان مشجعوه يأملون في أن يشكل هذا دفعة لتحقيق المزيد من الألقاب للفريق.

وخسر الفريق آخر مبارياته في الدوري الانجليزي أمام ستوك سيتي 3-2 السبت الماضي، ليقابل فينغر برد فعل عنيف من قبل الجماهير.

وطالب فينغر وقتها جماهير الفريق بالصبر.

وقال فينغر للصحفيين ”تتوقع من الجميع الشعور بالإحباط عقب تلك النتيجة (أمام ستوك)، إلا أن الدوري الانجليزي الممتاز يتسم بالصعوبة.“