لماذا قد تشهد مباراة ليفربول ضد بايرن ميونخ تألق محمد صلاح وساديو ماني؟ – إرم نيوز‬‎

لماذا قد تشهد مباراة ليفربول ضد بايرن ميونخ تألق محمد صلاح وساديو ماني؟

لماذا قد تشهد مباراة ليفربول ضد بايرن ميونخ تألق محمد صلاح وساديو ماني؟

المصدر: عبدالجواد فوزي - إرم نيوز

بعد فشل كتيبة المدرب الألماني يورغن كلوب في اختراق حصون دفاعات فريق بايرن ميونخ والوصول إلى شباك الحارس العملاق مانويل نوير، خلال المواجهة التي جمعت بين الريدز وفريق ولاية بافاريا على ملعب الأنفيلد، في إطار مواجهات ذهاب دور الـ16 من بطولة دوري أبطال أوروبا، يأمل عشاق الفريق الإنجليزي في تحقيق الفوز على العملاق الألماني على أرضه ووسط جماهيره، للعبور إلى الدور القادم في البطولة القارية الأقوى عالميًا.

وبحسب تقرير نشرته صحيفة ”ديلي ستار“ البريطانية، لا تبدو مهمة ليفربول صعبة كما يظهر الأمر من الوهلة الأولى، ففي ظل امتلاك يورغن كلوب لأسلحة قوية في جميع خطوط الفريق الإنجليزي، يستطيع من خلالها انتزاع بطاقة التأهل إلى دور الثمانية من قلب ملعب أليانز أرينا.

إذ يعتقد الكاتب البريطاني كريس باسكومب، أن النجم المصري محمد صلاح وزميله السنغالي ساديو ماني سوف يكونان أهم أسلحة يورغن كلوب التي يستطيع من خلالها مباغتة الفريق الألماني من خلال الهجمات المرتدة التي سيكون لها فاعلية كبيرة في ظل سرعة كلٍ من صلاح وماني.

وخلال حوار باسكومب مع راديو بي بي سي، تحدث قائلًا: ”الهدف الأول في مباراة العودة سوف يغيّر كل شيء، لا أعتقد أن نتيجة لقاء الذهاب تعد سيئة على الإطلاق خلال الوقت الحالي في البطولات الأوروبية، حيث إن هذه النتيجة سوف تدفع كلا الفريقين للحذر، بالتأكيد التعادل السلبي على أرضك تعد نتيجة استراتيجية للغاية“.

وأردف الكاتب الإنجليزي: ”في حال تسجيل ليفربول في لقاء الذهاب، كانت الأجواء ستتغير في ملعب المباراة كليًا، حيث كانت الجماهير ستشكل ضغطًا إضافيًا، أعتقد أن مباراة الذهاب بمثابة الجزء الأول من الصورة الكبيرة التي سوف تكتمل في لقاء العودة“.

وبالحديث عن الفريق الألماني، قال باسكومب: ”أعتقد أن الفريق الألماني كان حذرًا خلال اللقاء، وكان يأمل في الخروج من الأنفيلد دون استقبال شباك نوير لأهداف، ولكن أعتقد أن هذه النتيجة سوف تشكل عليهم المزيد من الضغوطات أمام جماهيرهم؛ وهو ما قد يجعل تأهلهم من عدمه أمرًا معلقًا في أقدام صلاح وماني“.

وأردف: ”أعتقد أن هناك وقتًا كافيًا أمام الفريق الإنجليزي للاستعداد لمباراة العودة والظهور بصورة أفضل من التي ظهرت عليها كتيبة يورغن كلوب خلال مباراة الذهاب“.

ومن المقرر أن يشهد لقاء الإياب عودة النجم الهولندي فيرجيل فان ديك، مدافع ليفربول الإنجليزي، الذي غاب عن لقاء الذهاب بعد الحصول على ثلاث بطاقات صفراء خلال مواجهات دور المجموعات.

ويعتقد باسكومب أن غياب فان ديك عن لقاء الذهاب تسبب في ارتباك كبير في صفوف الفريق ببداية اللقاء، في حين أن المباراة كانت مخيبة للآمال بشكل عام، غياب فان ديك تسبب في مخاوف للجماهير الإنجليزية.

ويبدو أن الارتباك لم يقتصر على الجماهير فقط، إذ يؤكد الكاتب الإنجليزي ”أن أليسون بيكر، حارس مرمى ليفربول، لم يكن في أفضل حالاته ولم يظهر على طبيعته خلال بداية اللقاء، وعلى الجانب الآخر حرص مانويل نوير على تصدير بعض الضغط للاعبي الريدز“.

ومن المقرر إقامة لقاء العودة في الثالث عشر من شهر مارس المقبل على ملعب أليانز أرينا بولاية بافاريا الألمانية، وتنتظر الجماهير الإنجليزية من مدربها الألماني استغلال خبراته ضد بايرن ميونخ عندما كان مدربًا لفريق بروسيا دورتموند الألماني، وانتزاع بطاقة التأهل للفريق الإنجليزي المتشوق لحصد اللقب الأوروبي الغائب عن خزائنه منذ فترة طويلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com