ماذا قال سولشاير عن مباراة مانشستر يونايتد وباريس سان جيرمان في دوري أبطال أوروبا؟

ماذا قال سولشاير عن مباراة مانشستر يونايتد وباريس سان جيرمان في دوري أبطال أوروبا؟

المصدر: فريق التحرير

أعرب أولي جونار سولشاير، المدير الفني لمانشستر يونايتد الإنجليزي، عن استعداد فريقه جيّدًا لمواجهة لاعبي باريس سان جيرمان، غدًا الثلاثاء، في لقاء ذهاب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا.

مانشستر يونايتد يستقبل نظيره سان جيرمان، مساءَ غدٍ الثلاثاء، على ملعب ”أولد ترافورد“، ضمن لقاءات ذهاب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا.

وقال سولشاير في حوار مع الموقع الرسمي للاتحاد الأوروبي لكرة القدم ”يويفا“: ”باريس سان جيرمان لديهم كل شيء، إنهم يصنعون مساحة لأنفسهم، ولديهم أسلوب يتمتع بالقوة، إدينسون كافاني يشبه المحاربين تقريبًا، وكيليان مبابي لديه سرعة لا تصدق، هو سريع مثل البرق“.

وأضاف: ”ولكن مع ذلك نحن لدينا لاعبون جيدون في الخط الأمامي، راشفورد، مارسيال، لوكاكو، وألكسيس سانشيز بالإضافة إلى جيسي لينغارد، يمكنهم محاربة دفاع باريس سان جيرمان“.

وأضاف: ”يجب أنّ ننظر إلى كيف يمكننا أنّ نتحسّن، وهذا هو الشيء الوحيد الذي يمكننا السيطرة عليه، علينا إعادة اكتشاف طريقة مانشستر يونايتد في اللعب، ولا أعتقد أنّ العديد من الفرق تتمتع بلياليها في أولد ترافورد عندما نسمع نشيد دوري الأبطال“.

وتابع: ”الأمر يتعلق بإيمانك دائمًا بنفسك، إذا سألت أيَّ مدرّبٍ لعب ضد فريق السير أليكس فيرغسون، فإنك كنت بحاجة إلى السرعة والإيقاع للمضي قدمًا وبالطبع الإيمان بالقدرات لتحقيق الفوز على يونايتد“.

وأردف: ”أكبر الليالي في مسيرتي كانت ليالي دوري الأبطال، مع الأضواء الكاشفة، هذه هي المباريات التي أتطلع إليها حقًّا، وعند الاستماع إلى النشيد (أغنية دوري الأبطال) في الملعب، إنها واحدة من الأوقات الاستثنائية بالنسبة لي في أولد ترافورد“.

وبسؤاله عن هل لديه تطلعات للفوز بلقب دوري الأبطال؟“، أجاب: ”أنا لا أفكر في ذلك الآن، أنا فقط أفكر في كيف يمكننا أنّ نتأهل إلى الدور المقبل بفوزنا على باريس سان جيرمان“.

واختتم تصريحاته بالحديث عن مسيرته كمدرب، قائلًا: ”السير أليكس فيرغسون كان بمثابة أبي الثاني، أنا أسكن في الشارع ذاتِه الذي يعيش فيه، علاقتي به رائعة، عندما كنت لاعبًا ظننت أنني لن أكون مدرّبًا أبدًا، ولكن مع الاعتزال في وقتٍ مُبكر، جلست وقلت في نفسي أنا لا أريد أنّ أترك المباريات أبدًا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com