جماهير نادي برشلونة ”غاضبة“ من المواعيد الجديدة لمباريات دوري أبطال أوروبا

جماهير نادي برشلونة ”غاضبة“ من المواعيد الجديدة لمباريات دوري أبطال أوروبا

المصدر: فريق التحرير

سجل التطبيق الأول للمواعيد الجديدة لمباريات بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، فشلًا واضحًا في ملعب ”كامب نو“ الخاص بنادي برشلونة الإسباني.

وكان جزء كبير من مدرجات النادي الكتالوني فارغًا، لحظة انطلاق مباراة برشلونة أمام بي إس في أيندهوفن الهولندي، ضمن منافسات دور المجموعات للبطولة الأوروبية.

ورغم أن العديد من المقاعد وجدت من يشغلها مع تقدم زمن المباراة، بدا بوضوح أن فكرة اتحاد الكرة الأوروبي ”يويفا“ الخاصة بإقامة بعض مباريات بطولة دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، لم تلق قبول الجماهير الكتالونية.

وهذا يرجع إلى أن الكثيرين من جماهير برشلونة يكونوا مشغولين بأعمالهم، أو ينتظرون فراغ أولادهم، من أنشتطهم التي تلي اليوم الدراسي في هذا التوقيت، ولذلك لا يجدون متسعًا من الوقت للذهاب إلى الملعب.

وكانت جماهير برشلونة قد أعربت عن استيائها من المواعيد الجديدة عندما علمت أن فريقها طبقًا للقرعة سيخوض مباراته الأولى في البطولة الأوروبية في وقت مبكر.

وكشفت الواقعة لإدارة برشلونة عن أهمية ضمان عدم لعب الفريق مرة أخرى في وقت مبكر، مثلما حدث أمس، وذلك لأنه يتطلع إلى التمتع بمساندة جماهيره لكي يحصد لقبه السادس في دوري أبطال أوروبا.

وأكدت إدارة برشلونة بين شوطي اللقاء أن عدد الجماهير التي توافدت على الملعب لمشاهدة المباراة بلغ 73 ألفًا و462 شخصًا.