قبل انطلاق دوري المجموعات بدوري أبطال أوروبا.. هذه الفرق تواجه بداية سيئة في دورياتها

قبل انطلاق دوري المجموعات بدوري أبطال أوروبا.. هذه الفرق تواجه بداية سيئة في دورياتها

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

تنطلق، غدا الثلاثاء، الجولة الأولى من دوري المجموعات بدوري أبطال أوروبا في موسمه الجديد 2018-2019، والذي يشهد عودة بعض كبار أوروبا سابقًا كإنتر ميلان الإيطالي، وأياكس الهولندي، والنجم الأحمر لبلغراد الصربي.

وقبل الجولة الأولى من دوري المجموعات تجد بعض الفرق المشاركة نفسها في وضعية صعبة في بداية مشوارها في البطولات المحلية، خصوصًا الدوريات الخمسة الكبرى نستعرض أبرزها:

الدوري الإيطالي

بدأ روما الذي لعب نصف نهائي السنة الماضية من دوري الأبطال وأخرج برشلونة، في الدوري الإيطالي بشكل سيئ، حيث جمع 5 نقاط من 4 لقاءات حقق خلالها فوزًا وحيدًا وتعادلين وهزيمة، وفشل في الفوز على أرض ملعبه أمام كييفو فيرونا الذي يحتل المركز الأخير.

ويبدأ روما مشواره بمواجهة حامل اللقب ريال مدريد في سانتياغو بيرنابيو.

بينما كانت بداية العائد إنتر ميلان أسوأ، حيث جمع 4 نقاط فقط من 4 لقاءات محققًا فوزًا وحيدًا وتعادلًا وهزيمتين كانت آخرهما بملعبه أمام بارما.

ويستضيف إنتر ميلان في بداية مشواره في دوري أبطال أوروبا فريق توتنهام الإنجليزي.

الدوري الإسباني

رغم التعاقدات المهمة في الصيف لم تكن بداية أتلتيكو مدريد وفالنسيا جيدة في الدوري الإسباني، حيث جمع الفريق الثاني للعاصمة مدريد 5 نقاط من 4 لقاءات، فيما كان وضع ”الخفافيش“ أصعب بجمعه 3 نقاط من 4 لقاءات.

ويبدأ أتلتيكو مدريد مشواره في دوري الأبطال خارج ملعبه بمواجهة موناكو، بينما يواجه فالنسيا في ملعبه يوفنتوس الإيطالي بنجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو.

الدوري الألماني

يتذيل شالكة رفقة بايرن ليفركوزن الدوري الألماني دون نقاط و3 هزائم في 3 لقاءات، بينما هوفينهايم حقق فوزًا وحيدًا وهزيمتين وجمع 3 نقاط فقط.

ويلتقي شالكة في ملعبه بورتو البرتغالي في بداية مشواره في دوري أبطال أوروبا، فيما يرحل هوفينهايم لأوكرنيا لمواجهة شاختار دونيتسك.

الدوري الفرنسي

يعيش فريقا موناكو وأولمبيك ليون بداية سيئة بعد 5 جولات من بداية الدوري الفرنسي، حيث جمع فريق الإمارة الفرنسية 5 نقاط من 5 لقاءات بفوز وتعادلين وهزيمتين ويحتل المركز 15، فيما جمع أولمبيك ليون 7 نقاط من فوزين وتعادلاً وهزيمتين.

ويبدأ موناكو مشواره بلقاء أتلتيكو مدريد المتعثر في إسبانيا، بينما يبدأ أولمبيك ليون مشواره بزيارة خطيرة لملعب الاتحاد لمواجهة مانشستر سيتي ومدربه الإسباني بيب غوارديولا.