لماذا تعتبر خسارة الدوري الإسباني فألًا حسنًا لريال مدريد قبل نهائي دوري أبطال أوروبا؟

لماذا تعتبر خسارة الدوري الإسباني فألًا حسنًا لريال مدريد قبل نهائي دوري أبطال أوروبا؟

المصدر: إرم نيوز – نورالدين ميفراني

يواجه ريال مدريد السبت المقبل فريق ليفربول الإنجليزي في نهائي دوري أبطال أوروبا في كييف الأوكرانية، ويحلم بالدفاع عن لقبه وصنع المزيد من التاريخ عبر التتويج الثالث على التوالي والثالث عشر في مسيرته.

واحتل الفريق الملكي الصف الثالث في الدوري الإسباني وهو مركز لا يجعله يشعر بالضغط قبل النهائي؛ لكونه سبق أن مرّ باللحظات نفسها في المرات السابقة التي توج خلالها باللقب.

وباستثناء 1957 و1958 و2017 حيث تمكن من الجمع بين لقبي الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا فتسعة ألقاب جاءت والفريق يخسر لقب الدوري الإسباني.

وفاز ريال مدريد باللقب سنوات 1956 و2002 و2014 بعدما أنهى الدوري الإسباني الدرجة الأولى في المركز الثالث فيما فاز باللقب سنة 1998 بعدما أنهى الدوري في المركز الرابع وفي 2000 فاز باللقب بعدما أنهى الدوري في المركز الخامس.

كما فاز بلقب دوري الأبطال سنوات 1959 و1960 و1966 و2016 بعدما أنهى الدوري في المركز الثاني.

المستوى السيئ في الليغا لم يمنع ريال مدريد عبر تاريخه من الفوز بدوري أبطال أوروبا ،بل أن الفريق خسر نهائي المسابقة مرتين في 1962 و1964 وهو متوج بلقب الدوري الأسباني الدرجة الأولى، بينما في 1981 حين خسر أمام ليفربول النهائي كان خسر الدوري الإسباني بفارق المواجهات المباشرة فقط أمام ريال سوسيداد بعدما حصلا على عدد النقط ذاته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com