مدافع ليفربول: محمد صلاح بين أفضل 3 لاعبين مع رونالدو وميسي

مدافع ليفربول: محمد صلاح بين أفضل 3 لاعبين مع رونالدو وميسي
Soccer Football - Premier League - Liverpool vs Brighton & Hove Albion - Anfield, Liverpool, Britain - May 13, 2018 Liverpool's Mohamed Salah celebrates with the Golden Boot after the match Action Images via Reuters/Carl Recine EDITORIAL USE ONLY. No use with unauthorized audio, video, data, fixture lists, club/league logos or "live" services. Online in-match use limited to 75 images, no video emulation. No use in betting, games or single club/league/player publications. Please contact your account representative for further details.

المصدر: رويترز

يرى ديان لوفرين مدافع ليفربول أن زميله المصري محمد صلاح سيكون بين أفضل 3 لاعبين في العالم هذا العام إلى جوار كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي، وذلك قبل مواجهة ريال مدريد في نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم السبت المقبل.

وسجل صلاح (25 عامًا) 44 هدفًا في كافة المسابقات في موسمه الأول مع الفريق الإنجليزي.

وبدا لوفرين جاهزًا لإيقاف خطورة رونالدو لكنه قال إن هذه المهمة تحتاج لجهود الفريق بأكمله.

وسجل رونالدو ثنائية في نهائي البطولة العام الماضي خلال الفوز 4/1 على يوفنتوس ليصبح المهاجم البرتغالي الوحيد الذي سجل في 3 مباريات نهائية للبطولة.

وقال لوفرين للصحفيين: ”رونالدو وصلاح وميسي يجب احترام هؤلاء اللاعبين كثيرًا ورونالدو دائمًا جاهز لمثل هذه المباريات. طوال 12 أو 15 عامًا يسجل أكثر من 30 هدفًا في الموسم حتى لو كان موسمه سيئًا يحرز 30 هدفًا“.

وأضاف اللاعب الكرواتي: ”لكننا في الدوري الإنجليزي نواجه أفضل المهاجمين في العالم ونعرف كيف ندافع كفريق. سنوقفه معًا. في بعض فترات المباراة سنكون في موقف لاعب ضد لاعب وهو أمر صعب لكني جاهز لهذا التحدي“.

وسجل رونالدو 15 هدفًا في دوري الأبطال هذا الموسم وأصبح أول لاعب يسجل في كافة مباريات دور المجموعات الست. وكذلك سجل ذهابًا وايابًا في دور الـ 16 والـ 8 لكنه فشل في هز الشباك في نصف النهائي.

وبات لوفرين ضمن التشكيلة الأساسية لليفربول في خط الدفاع إلى جوار زميله فيرغيل فان ديك، الذي انضم للنادي من ساوثهامبتون في يناير الماضي، وأضاف هذا الثنائي التماسك الذي كان يحتاجه دفاع الفريق.

وسيكون النهائي المقبل الأول في دوري الأبطال للاعب البالغ عمره 28 عامًا.

وقال: ”هذا حلم تحقق للجميع. دائمًا كنت أحلم بالمشاركة في نهائي دوري الأبطال وحلمت برفع الكأس في يوم من الأيام“.

”أمامنا أكبر فرصة في حياتنا. بالنسبة لبعضنا ربما تكون هذه الفرصة الوحيدة ونأمل أن تكون هناك فرص أكثر لكننا بحاجة للفخر بأنفسنا“.

”نستحق حقًا بلوغ النهائي ونتمنى بعد سنوات أن نبلغ الأبناء والأحفاد بأننا بذلنا قصارى جهدنا للفوز باللقب. لا نملك شيئًا لنخسره. سنبذل قصارى جهدنا. الجميع في كامل الجاهزية ونتطلع لانطلاق المباراة“.