تشيلسي وكوستا يستعدان لزيادة معاناة شالكة

تشيلسي وكوستا يستعدان لزيادة معاناة شالكة

ربما تكون هناك بعض الأنباء الجيدة لمدافعي شالكة الألماني مع الاستعداد لبداية مشوار الفريق في المجموعة السابعة بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم أمام مضيفه تشيلسي الإنكليزي الأربعاء في ظل معاناة المهاجم الإسباني دييغو كوستا من إصابة طفيفة.

لكن الأنباء السيئة لشالكة هي أنه رغم عدم اكتمال لياقته أحرز كوستا سبعة أهداف في أول أربع مباريات مع تشيلسي منذ انضمامه مقابل 32 مليون جنيه استرليني (52.03 مليون دولار) من أتلتيكو مدريد الإسباني هذا الصيف.

وسيكون على شالكة توخي الحذر بشدة في حالة مشاركة كوستا في لقاء الغد وخاصة بعدما أحرز المهاجم الإسباني ثلاثة أهداف قاد بها تشيلسي للفوز 4-2 على سوانزي سيتي في الدوري الإنكليزي السبت الماضي.

ويتصدر تشيلسي الدوري الإنكليزي بعد أربعة انتصارات متتالية على العكس من شالكة الذي لم يعرف الطريق إلى الفوز في المسابقة المحلية حتى الآن بعدما جمع نقطة واحدة في ثلاث مباريات.

ويعلم شالكة جيداً ما ينتظره أمام تشيلسي الذي فاز 3-0 ذهاباً وإياباً على منافسه الألماني في دور المجموعات بالبطولة الأوروبية الموسم الماضي.

وقد يستطيع تشيلسي تكرار الفوز بنفس الفارق على الأقل في ظل مستوى الفريقين مع بداية الموسم الحالي.

ورغم بدايته الرائعة مع تشيلسي يعتقد كوستا أنه لم يتكيف جيداً حتى الآن مع الحياة في لندن لكن يبدو أن الأمر يسير بشكل جيد مع ناديه الجديد.

وقال كوستا مهاجم إسبانيا والمولود في البرازيل: ”لم أتجول كثيراً في لندن لكن أحاول الاعتياد عليها والتكيف معها خطوة بخطوة“.

وأضاف: ”وجود زميل قديم هنا (فيليبي لويس) أمر مهم للغاية، كما ساعدني راميريس وويليان واوسكار وسيسك فابريغاس وسيزار ازبيليكويتا كثيراً، أنا سعيد للغاية“.

كما بدأ سيسك فابريغاس المنضم من برشلونة هذا الصيف مشواره بقوة مع تشيلسي وساهم في صنع أهداف خلال كل مباراة شارك فيها حتى الآن.

ومع التألق الواضح لتشيلسي يعاني شالكة صاحب المركز الثالث في الدوري الألماني الموسم الماضي أزمة حقيقية.

وخسر شالكة 4-1 أمام بروسيا مونشنغلادباخ السبت الماضي ولم يحصل سوى على نقطة واحدة من التعادل 1-1 مع بايرن ميونخ حامل اللقب.

كما خرج شالكة من الدور الأول لكأس ألمانيا الشهر الماضي بعد هزيمته 2-1 أمام دينامو دريسدن المنتمي للدرجة الثالثة.

ورغم وجود عدة مواهب مثل كيفن برينس بواتنج ويوليان دراكسلر في خط الوسط إضافة إلى كلاس يان هنتيلار مهاجم هولندا لا يبدو ينس كيلر مدرب شالكة قادراً على استخراج أفضل ما في جعبة لاعبيه.

وإضافة إلى تراجع مستوى البعض انضم المدافع فيليبي سانتانا إلى قائمة الغائبين في شالكه بسبب إصابة في الفخذ.

ولم يظهر المهاجم سيدني سام بمستواه المعهود مع شالكة منذ انضمامه من باير ليفركوزن كما اهتزت شباك الفريق بسبعة أهداف في ثلاث مباريات في الدوري.

ويعلم كيلر جيداً أن الوقت يمر بسرعة وأنه يجب عليه تعديل أوضاع فريقه.

وقال كيلر بعد الهزيمة أمام مونشنجغادباخ السبت الماضي: ”ليس هناك جدوى من الحديث كثيراً حول الأمر“.

وأضاف: ”سنعمل بقوة الآن في الأيام القادمة وسنلعق جراحنا وسنستجمع قوانا، نريد تقديم أنفسنا جيداً على ملعب تشيلسي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com