الدوري الإسباني.. ريال مدريد يتطلع لمداواة جراحه.. وبرشلونة يسعى لتعزيز الصدارة

الدوري الإسباني.. ريال مدريد يتطلع لمداواة جراحه.. وبرشلونة يسعى لتعزيز الصدارة
Soccer Football - Santander La Liga - FC Barcelona vs Eibar - Camp Nou, Barcelona, Spain - September 19, 2017 Barcelona’s Lionel Messi scores their fifth goal to complete his hat-trick REUTERS/Albert Gea

المصدر: د ب أ

يعاني ريال مدريد (حامل اللقب) بشدة في مواجهة غريمه التاريخي برشلونة في الموسم الحالي من الدوري الإسباني لكرة القدم، ولعل ذلك يظهر جليًا من خلال تسجيل الفريق بأكمله لعدد الأهداف نفسه الذي أحرزه الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم الفريق الكتالوني بمفرده.

وأحرز ميسي 9 أهداف في المسابقة هذا الموسم، وهو العدد نفسه الذي سجله الفريق الملكي كاملًا.

ويتأخر ريال مدريد بفارق 7 نقاط عن منافسه التقليدي برشلونة (المتصدر)، قبل مواجهة مضيفه ألافيس غدًا السبت في الجولة السادسة من البطولة.

وقال الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد عقب الخسارة 1/0 أمام ضيفه ريال بيتيس أول أمس الأربعاء في محاولة لتهدئة البداية السيئة للفريق هذا الموسم: ”النتيجة لا تغيّر شيئًا بالنسبة لنا“.

وقال اللاعب الإسباني الدولي: ”إذا لم نسجل هدفًا مع بداية المباراة عندما نلعب على ملعبنا (سانتياغو برنابيو) يبدأ القلق يساورنا“.

وأضاف ”حاولنا فعل ذلك بنهاية المباراة ومن ثم تلقينا هدفًا لم نكن نستحقه. الآن الشيء الأهم هو أن نظل جميعنا على قلب رجل واحد“.

ولن يكون جميع اللاعبين متاحين لزيدان في مباراته المقبلة أمام ألافيس، وصيف بطل كأس الملك، حيث تحوم الشكوك بقوة حول مشاركة الظهير الأيسر البرازيلي مارسيلو وكذلك اللاعب الشاب تيو هيرنانديز في اللقاء، بسبب إصابة الأول في الركبة والثاني في الكتف.

ومازال الفرنسي كريم بنزيما غائبًا عن خط الهجوم وربما يتم استعداء بورخا مايورال (20 عامًا) لقيادة هجوم ريال مدريد بجانب غاريث بيل وكريستيانو رونالدو.

في المقابل كانت بداية ألافيس هذا الموسم كارثية، حيث خسر الفريق أول 5 مباريات هذا الموسم وتم إقالة مدربه لويس زوبيلديا.

وينبغي أن يوفر هذا راحة كبيرة لريال مدريد لتفادي الابتعاد أكثر عن برشلونة، الذي سيحل ضيفًا على جيرونا في أول ديربي كاتالوني يجمع بين الناديين في الدوري الإسباني.

وصعد جيرونا الموسم الماضي لدوري الدرجة الأولى الإسباني للمرة الأولى في تاريخه الذي بلغ 87 عامًا، واستطاع أن يحصل على نقطة من أتلتيكو مدريد والفوز على مالاغا في المباراتين اللتين أقيمتا بملعبه.

ويتوقع أن يعتمد إرنستو فالفيردي مدرب برشلونة على المهاجم الأورغواياني لويس سواريز الذي شاهد اكتساح فريقه لإيبار 6/1 في المرحلة الماضية من مقاعد البدلاء.

ويتعين على فالفيردي اتخاذ قراره بالإبقاء على باولينيو في التشكيلة الأساسية من عدمه بعدما سجل اللاعب هدفًا في مرمى إيبار ليرفع رصيد أهدافه إلى هدفين.

وقال لاعب توتنهام هوتسبير الإنجليزي الأسبق عقب المباراة: ”ممتن للغاية للطريقة التي تلقيتها في برشلونة. أريد فقط مساعدة الفريق وبالطبع إذا تمكنت من تسجيل الأهداف سيكون هذا أفضل. لا أشعر أنني بحاجة لأثبت شيئا لمن ينتقدني أريد فقط إقناع زملائي بالفريق والمشجعين وأفضل طريقة لأثبت ذلك هو اللعب بشكل جيد“.

وهناك خلفية سياسية لديربي كتالونيا مع وجود مخطط لإجراء استفتاء شعبي بشأن استقلال المنطقة عن إسبانيا في الأول من أكتوبر المقبل.

وأعلنت الحكومة الإسبانية أن هذا الاستفتاء غير قانوني واتخذت خطوات هذا الأسبوع لمنع إقامته، حيث ألقت القبض على السياسي الكتالوني البارز جوسيب ماريا جوفي، وضبطت الإخطارات قبل أن يتم إرسالها إلى المواطنين المدعوين إلى مراكز الاقتراع.

وأصدر فريقا برشلونة وجيرونا بيانًا حول تلك الأزمة أول أمس، إذ طالبا الحكومة المركزية باحترام الحرية السياسية لساكني المنطقة.

وفي مباريات أخرى بالدوري، يحل إشبيلية ضيفًا على أتلتيكو مدريد، إذ ستكون هذه هي المباراة الثانية التي ستقام على ملعب (واندا ميتروبوليتانو) الذي شهد فوز أتلتيكو مدريد على مالاغا 1/0 في أول مباراة تقام عليه.

وفي الجولة ذاتها يلتقي أيضًا مالاغا مع أتلتيك بلباو وإسبانيول مع ديبورتيفو لاكورونا وخيتافي مع فياريال ولاس بالماس مع ليغانيس وإيبار مع سيلتا فيغو، وريال سوسيداد مع فالنسيا وريال بيتيس مع ليفانتي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com