شراكة جديدة بين ميسي وسواريز لكن بعيدًا عن برشلونة

شراكة جديدة بين ميسي وسواريز لكن بعيدًا عن برشلونة

المصدر: د ب أ

أعلنت ليليام كيتشينشيان، وزيرة السياجة في أوروغواي أن حكومة بلادها ستدرس مع نظيرتها في الأرجنتين مشاركة النجمين ليونيل ميسي ولويس سواريز في حملة البلدين للترشح بملف مشترك لتنظيم بطولة كأس العالم لكرة القدم 2030.

وسيتخذ البلدان الخطوة الأولى في هذا الصدد نهاية الشهر الجاري، قبل المباراة التي ستجمع بين الأرجنتين وأراوغواي في تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 في العاصمة الأوروغوايانية مونتفيديو.

واعترفت كيتشينشيان بصعوبة سماح مدربي المنتخبين للنجمين بالخروج من المعسكر السابق إلى المباراة، التي ستقام في 31 آب/أغسطس الجاري.

واتفق رئيس أوروغواي تاباري فازكيز مع نظيره الأرجنتيني ماوريسيو ماكري على التقدم بملف ترشح مشترك لاستضافة مونديال 2030.

وكان الاجتماع الأخير لمسؤولي البلدين للتباحث حول هذا الموضوع في 23 تموز/يوليو الماضي في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس.

والتقى خلال هذا الاجتماع فيرناندو كاسيريس وكارلوس ماك اليستير رئيسا مجلس الرياضة في أوروجواي والأرجنتين على الترتيب.

وأعلن أليستر، اللاعب السابق بنادي بوكا جونيورز، خلال حقبة رئاسة ماوريسيو ماكري للنادي الأرجنتيني الشهير، أن رئيسي الأرجنتين وأوروغواي يتطلعان إلى عقد اجتماع في مونتفيديو قبل المباراة المرتقبة بين البلدين.

ومن جانبه، قال كاسيريس إنه في حال لم ينجح البلدان في استضافة كأس العالم 2030، فإن أوروغواي ستقوم بشيء آخر خلال تلك السنة للاحتفال بمرور 100 عام على أول مونديال لكرة القدم تم تنظيمه في مونتفيديو عام 1930.

يذكر أن أوروغواي توجت في ذلك العام بلقب المونديال على حساب الأرجنتين بعد أن فازت عليها 4 / 2 في المباراة النهائية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة