برشلونة يعاني في الميركاتو بعد صفقة نيمار

برشلونة يعاني في الميركاتو بعد صفقة نيمار

المصدر: د -ب-أ

رغم حصوله على مبلغ خيالي مقابل التفريط في لاعبه البرازيلي نيمار دا سيلفا، يبدو أن برشلونة سيعاني كثيرًا لتعويض رحيل النجم الشهير بعدما أصبح هذا المقابل المالي الضخم عقبة حقيقية في طريق برشلونة بسوق انتقالات اللاعبين.

ورحل نيمار إلى باريس سان جيرمان الفرنسي قبل أيام مقابل حصول برشلونة الإسباني على 22 مليون يورو (263 مليون دولار) هي قيمة الشرط الجزائي في عقد اللاعب مع النادي الإسباني.

ولكن هذا المقابل المالي الضخم لم يمنح برشلونة أفضلية واقعية في سوق الانتقالات (الميركاتو) الصيفي، ويبدو أنه سيتحول من “نعمة” إلى “نقمة” بالنسبة للنادي الكتالوني.

وقبل رحيل نيمار عن برشلونة، كانت العائدات الضخمة لحقوق البث التلفزيوني للدوري الإنجليزي والتي عززت الأوضاع المالية لأندية هذه المسابقة، إضافة للاستثمارات الخيالية التي ضختها الأندية الصينية لتدعيم صفوف فرقها بمجموعة من أفضل لاعبي العالم، سببًا في حالة التضخم الواضحة في سوق انتقالات اللاعبين.

وجاء المقابل الذي دفعه سان جيرمان في صفقة نيمار ليضاعف من حالة التضخم في سوق الانتقالات، للدرجة التي أصبح فيها هذا المقابل المالي الكبير “نقمة” على برشلونة الذي يعاني الأمرين حاليًا لإيجاد البديل المناسب لنيمار.

ويدرك برشلونة أن الرحيل المثير للجدل والصادم لأحد أبرز نجومه يحتاج إلى معالجة خاصة، حيث يحتاج النادي الكتالوني أولًا لسد الفجوة التي تركها رحيل نيمار في صفوف الفريق إضافة لتعويض الجماهير عن رحيل نجم بهذا الحجم.

ولكن مشكلة برشلونة تكمن في نقطتين رئيسيتين؛ الأولى هي التضخم الهائل في أسعار اللاعبين بسوق الانتقالات؛ والثانية أن الأندية الأخرى تعرف الآن مدى احتياج برشلونة لهذه الصفقة المرتقبة، وتحاول الاستفادة من هذا الأمر بأكبر شكل ممكن والحصول على أكبر قدر من خزانة أو “محفظة” برشلونة العامرة.

ولهذا، تطلب هذه الأندية مبالغ لم تكن محتملة ولم تكن قابلة للتخيل أو التصديق قبل صفقة نيمار.

ولم يختلف الحال كثيرًا في محاولات برشلونة لتدعيم صفوفه بأحد اللاعبين الثلاثة الذين طلب إيرنستو فالفيردي، المدير الفني للفريق، التعاقد معهم.

وكانت البداية مع المدافع إينيجو مارتينيز، حيث رفض نادي ريال سوسييداد التفاوض مع برشلونة بشأن الصفقة ليصبح السبيل الوحيد أمام برشلونة هو دفع قيمة الشرط الجزائي في عقد اللاعب والتي تبلغ 32 مليون يورو.

كما أكد بروسيا دورتموند الألماني وليفربول الإنجليزي هذا الأسبوع تمسكهما باللاعبيْن الفرنسي عثمان ديمبلي والبرازيلي فيليب كوتينيو على الترتيب في مواجهة محاولات برشلونة لضم أي منهما.

وغازل ديمبلي “20 عامًا” نادي برشلونة على مدار الأيام الماضية، لكنه تلقى العقاب من دورتموند على هذا.

وقال هانز-يواخيم فاتزكه، الرئيس التنفيذي لنادي بروسيا دورتموند، اليوم الجمعة: إن المهاجم ديمبلي لن يفلت من العقوبات بسبب تغيبه عن تدريبات الفريق دون الحصول على إذن.

وقال فاتزكه، في تصريحات صحفية اليوم:”بالطبع سنفرض عقوبة بسبب هذا السلوك.”

وغاب ديمبلي عن تدريبات دورتموند أمس الخميس، وتعرض للإيقاف عن المشاركة مع الفريق، وهو ما يعني غيابه عن قائمة دورتموند في مباراته المقررة غدًا السبت بالدور الأول لبطولة كأس ألمانيا.

وكان دورتموند رفض عرضًا من برشلونة لضم المهاجم الفرنسي، لكن فاتزكه اعترف بأنه من الصعب توقع الاحتفاظ باللاعب مع الفريق إلى ما بعد فترة الانتقالات الصيفية.

وأوضح فاتزكه:”الأمر لا يحسم حتى غلق سوق الانتقالات. فإذا عرض أي فريق 500 مليون يورو، فيمكنه ضم أي لاعب.”

وكان ديمبلي انتقل إلى دورتموند قبل عام واحد مقابل حصول رين الفرنسي على 15 مليون يورو، في حين تشير وسائل الإعلام الألمانية إلى أن دورتموند طلب من برشلونة 150 مليون يورو إذا ما أراد الفوز بخدمات اللاعب.

في المقابل، رفض ليفربول التفريط في كوتينيو رغم عرض برشلونة الذي بلغ 100 مليون يورو، حسبما أفادت هيئة الإذاعة البريطانية “بي.بي.سي” أمس الأول الأربعاء.

وجدد مالكو نادي ليفربول تأكيداتهم، اليوم الجمعة، أن النادي لن يبيع لاعب خط وسطه البرازيلي الدولي كوتينيو هذا الصيف بأي ثمن رغم محاولات برشلونة ضم اللاعب.

وكانت وسائل الإعلام البريطانية أكدت اهتمام برشلونة بالتعاقد مع اللاعب، وأن النادي الإسباني العريق قدم عرضين لضم اللاعب ولكن نادي ليفربول رفض العرضين.

وأكدت مجموعة فينواي سبورتس جروب (إف إس جي) المالكة لنادي ليفربول أن كوتينيو، 25 عامًا، الذي وقّع في كانون الثاني/يناير الماضي على عقد جديد طويل الأمد مع النادي، ليس للبيع.

وذكرت المجموعة، في بيان على موقع النادي بالإنترنت:”نتمنى توضيح موقفنا من إمكانية انتقال فيليب كوتينيو. الموقف النهائي للنادي هو عدم مناقشة أي عروض لفيليب كوتينيو وأنه سيظل لاعبًا لنادي ليفربول مع غلق باب الانتقالات”.

وسجل كوتينيو 13 هدفًا في 31 مباراة خاضها مع ليفربول في الدوري الإنجليزي الموسم الماضي ليساعد الفريق على احتلال المركز الرابع في الدوري.

وأبدى كارل هاينز رومينيجه /61 عامًا/ الرئيس التنفيذي لنادي بايرن ميونخ الألماني انتقاداته للأسعار المتداولة في سوق الانتقالات حاليًا.

وقال رومينيجه:”في إطار صفقة نيمار، تساءلت: نيمار أم استاد أليانز آرينا ؟ وكان علي أن أقول بوضوح إننا نفضل وباهتمام كبير أليانز آرينا” في إشارة لاستاد أليانز آرينا معقل فريق بايرن.

وأوضح رومينيجه أنه يعتقد أن الصفقة القياسية لانتقال نيمار من برشلونة إلى سان جيرمان قد تؤدي لتحديد سقف لأجور اللاعبين في كرة القدم، ولكن بشرط وجود دعم سياسي.

وقال رومينيجه، في مقابلة نشرتها صحيفة “فرانكفورتر ألجماينه تسايتونج”:”كان لي اتصال بالفعل مع رئيس اليويفا (الاتحاد الأوروبي لكرة القدم) الجديد ألكسندر سيفرين، ولمست رغبته في بدء محاولة جديدة مع المفوضية الأوروبية.”

وأشار رومينيجه إلى أن تحديد سقف لأجور اللاعبين يمكن أن يتوافق مع قانون التنافس لدى المفوضية الأوروبية، لكن بشرط منح كرة القدم “وضعًا خاصًا”، مثل رياضات في الولايات المتحدة.

وأوضح رومينيجه أن “هناك (في الولايات المتحدة) مسابقات دوري للمحترفين تحظى بدعم سياسي وتشهد وضع حدود لرواتب اللاعبين. بعد صفقة نيمار، أعتقد أن المفوضية الأوروبية سيكون لديها استعداد أكبر لتطبيق ذلك.”

وحذّر رومينيجه من أن الصفقات الضخمة قد يكون لها تأثير فوري على أندية الدوري الألماني (بوندسليغا).

وأوضح أن “التجربة تكشف لنا أن قيم الصفقات وكذلك الرواتب ترتفع مجددًا بعد مثل هذه الصفقات الاستثنائية، وهذا ينطبق أيضًا على ألمانيا”.

وما زالت الفرصة سانحة أمام برشلونة حتى نهاية الشهر الحالي لإبرام هذه الصفقة التي يريدها قبل غلق باب الانتقالات هذا الصيف.

ولكن ما من شك في أن النادي سيواجه صعوبة في هذا نظرًا لحالة التضخم التي يعاني منها سوق انتقالات اللاعبين، ومحاولات المنافسين استغلال حاجة برشلونة الماسة لهذه الصفقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع