هل يستمر نيمار مع برشلونة ليعادل أرقام ريفالدو ورونالدينيو؟ – إرم نيوز‬‎

هل يستمر نيمار مع برشلونة ليعادل أرقام ريفالدو ورونالدينيو؟

هل يستمر نيمار مع برشلونة ليعادل أرقام ريفالدو ورونالدينيو؟

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

شهد تاريخ برشلونة تواجد عدة لاعبين برازيليين بعضهم قضى مدة طويلة في صفوفه، أبرزهم المدافع داني ألفيس الذي لعب 8 مواسم كاملة قبل أن يرحل نحو يوفنتوس في صفقة حرة.

لكن برشلونة عرف في تاريخه أيضًا 5 من أبرز نجوم البرازيل ومن لاعبي الصف الأول في العالم غادروا الفريق في عز تألقهم، ولم يعمروا طويلًا باستثناء لاعبيْن وهما ريفالدو ورونالدينيو.

وقضى ريفالدو 5 مواسم كاملة 1997-2002 توج خلالها بلقب أفضل لاعب في العالم والكرة الذهبية لعام 1999.

وغادر ريفالدو الفريق الكاتالوني وهو متوج بكأس العالم برفقة منتخب بلاده في كوريا الجنوبية واليابان، وسجل 130 هدفًا منحته في صيف 2002 مركز ثالث هداف في تاريخ الفريق قبل أن يتراجع حاليًا للمركز الخامس بعد ظهور ليونيل ميسي ومعادلة الكاميروني إيتو لرقمه في 2009 .

وغادر ريفالدو نحو ميلان صيف 2003 ليقضي فقط موسمين فاز خلالهما بلقب دوري أبطال أوروبا وتعرض لإصابات أثرت على مستواه بشكل كبير.

كما لعب النجم رونالدينيو لبرشلونة من 2003 إلى 2008 تمكن خلالها من التتويج بدوري أبطال أوروبا وأفضل لاعب في العالم مرتين والكرة الذهبية مرة واحدة في 2005 ،وغادر بدوره نحو ميلان صيف 2008 ،رغم كونه قادرًا على البقاء في برشلونة، لكن صعود نجوم ميسي ومجيء غوارديولا عجلا بالرحيل.

وسجل رونالدينيو لبرشلونة 94 هدفًا و58 تمريرة حاسمة في 207 لقاءات.

كما لعب لبرشلونة النجم روماريو موسمين ما بين 1993 و1995 سجل خلالهما 39 هدفًا في 65 لقاء، وتوج بلقب أفضل لاعب في العالم حسب الفيفا في 1994 وهي السنة التي قاد من خلالها منتخب بلاده للتتويج بكأس العالم في الولايات المتحدة الأمريكية ،وبدوره غادر في قمة مستواه لكنه فضل العودة للبرازيل نحو فلامينغو.

ولم يلعب الظاهرة رونالدو سوى موسم وحيد في برشلونة وكان في 1996-1997 سجل خلاله 47 هدفًا في 49 لقاء فاز خلاله بالكرة الذهبية لعام 1997 ،رغم كونه لعب نصف الموسم الثاني مع إنتر ميلانو وأفضل لاعب في العالم في 1996 ،وكان لعب نصف موسم في برشلونة والنصف الثاني برفقة إندهوفن الهولندي ،كما توج بنفس اللقب في 1997 مناصفة بين برشلونة وأنتر ميلانو.

ولعب نيمار 4 مواسم في برشلونة وهو خامس النجوم الكبار البرازيليين الذي يلعبون للفريق الكاتالوني وسجل 100 هدف في 177 لقاء ويمتد عقده حتى 2021.

ويشعل مستقبل نيمار برشلونة وعشاقه هذا الصيف في ظل الأخبار التي تحدثت عن رحيله نحو باريس سان جيرمان ورغم النقاشات الدائرة بين اللاعبين والتي أكد خلالها على بقائه.

وحال استمرار النجم البرازيلي في برشلونة سيعادل مواطنيه ريفالدو ورونالدينو، اللذان قضيا 5 مواسم، لكنه أيضًا بإمكانه أن يصبح أفضل هداف برازيلي في تاريخ برشلونة لو سجل أكثر من 30 هدفًا الموسم المقبل.

ويبقى الشيء الوحيد المفقود والذي يبحث عنه نيمار وقد يكون سببًا في رحيله، هو كون مواطنيه الأربعة السابقين توجوا بجوائز فردية عالمية بقميص برشلونة، بينما لم يتمكن سوى من احتلال المركز الثالث في جائزة أفضل لاعب في العالم عام 2015.

وفي ظل وجود الأرجنتيني ليونيل ميسي في برشلونة تتضاءل حظوظ نيمار في الفوز بلقب فردي كبير ويحتاج لكأس العالم المقبلة في روسيا لتحقيق ذلك لو توج برفقة منتخب بلاده باللقب شريطة تألقه أيضًا مع برشلونة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com