مؤسسة ميسي الخيرية تدخل حيز الاشتباه.. تعرّف على أسباب خطورة تلك التطورات

مؤسسة ميسي الخيرية تدخل حيز الاشتباه.. تعرّف على أسباب خطورة تلك التطورات

المصدر: إرم نيوز

قالت تقارير صحفية إسبانية، إن ليونيل ميسي، لاعب نادي برشلونة، على أبواب أزمة جديدة بعدما دخلت مؤسسته الخيرية حيز الاشتباه من قبل الادعاء الإسباني.

وفقًا لـabc الإسبانية، فإن مؤسسة ميسي الخيرية أخفت عن مصلحة الضرائب ما يقرب من 10 ملايين يورو تم استغلالها في أعمال تجارية.

وأثار الأمر الاشتباه بسبب عدم وجود أي سجلات للمؤسسة خلال الفترة من 2017 حتى 2017 أي 6 سنوات كاملة ما دفع دولة الأرجنتين لإيقاف عملها، على الرغم من أن والد اللاعب يعمل باسم بنفس اسم المؤسسة حاليًا في الأرجنتين.

وأفلت ميسي من السجن بعدما حكم عليه مؤخرًا بالحبس 20 شهرًا مع إيقاف التنفيذ حيث تمت تسوية الأمر مع الضرائب وفقًا للقانون الإسباني.

وتقول abc إن ما يجعل الأمر خطيرًا، هو استغلال ميسي مؤسسة خيرية لا تهدف للربح في عمل تجاري من خلف الستار، بخلاف كون نادي برشلونة هو الراعي الرئيس للمؤسسة في إسبانيا، كما أن ميسي أُدين من قبل في قضية ضرائب ما يعني أن لديه تاريخًا غير جيد في هذ الأمر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com