رونالدو يثير الجدل بعلاقة جديدة مع عارضة لاتفية

رونالدو يثير الجدل بعلاقة جديدة مع عارضة لاتفية

المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

أثار كريستيانو رونالدو هداف ريال مدريد وقائد البرتغال الكثير من الجدل مؤخرا بسبب دعوة وجهها إلى عارضة الأزياء اللاتفية فيرا ألوهنو لمشاهدة مباراة البرتغال ولاتفيا في ريغا ضمن تصفيات كأس العالم.

بالطبع رونالدو لم يوجه هذه الدعوة علنا بل ارسلها بشكل سري، لكن عارضة الأزياء الحسناء كشفت عن الدعوة الشخصية التي تلقتها من رونالدو عبر حسابها على انستغرام قبل أن تمحو الصورة بعدها.

لكن العارضة ذاتها نشرت صورة لها من داخل ملعب المباراة الذي شهد فوز البرتغال بثلاثية نظيفة سجل منها رونالدو هدفين ضمن تصفيات كأس العالم 2018 في روسيا.

ويستعد رونالدو حاليا للمشاركة في كأس القارات التي تنطلق الأسبوع المقبل ليختم موسما رائعا بالنسبة له شهد فوزه بلقبي الليغا ودوري أبطال أوروبا مع ريال مدريد.

وبات رونالدو البالغ عمره 32 عاما قريبا من أن يصبح أبا لثلاثة أطفال بعد ميلاد توأمه ماتيو وإيفا من أم بديلة فضلا عن نجله البكر كريستيانو جونيور.

ويرتبط رونالدو بعارضة الأزياء الإسبانية جورجينا رودريغيز البالغ عمره 23 عاما وتتردد شائعات بأنها حامل أيضا.

إلى ذلك، أصدر ريال مدريد بطل دوري أبطال أوروبا بيانا يساند فيه هدافه التاريخي كريستيانو رونالدو ضد مزاعم تهرب قائد البرتغال من دفع التزاماته الضريبية للسلطات الإسبانية.

وقال الإدعاء الإسباني يوم الثلاثاء إنه أقام دعوى قضائية ضد رونالدو (32 عاما) بسبب مزاعم عن خداع السلطات الإسبانية في حوالي 14.7 مليون يورو (16.48 مليون دولار) في الفترة بين 2011 و2014.

وأعلن مكتب الإدعاء في بيان أن رونالدو استخدم هيكلا تجاريا تأسس في 2010 لإخفاء دخله في إسبانيا من بيع حقوق استغلال صورته.

وأضاف الإدعاء أن رونالدو ”تعمد“ الإخلال بالتزاماته بدفع الضرائب بينما اعتمدت الدعوى على تقرير من سلطات الضرائب الإسبانية ، إلا أن لاعب مانشستر يونايتد السابق نفى عبر ممثليه كل هذه الاتهامات.

يأتي ذلك في الوقت الذي أصدر فيه ريال مدريد بيانا يوم الأربعاء أكد خلاله ثقته الكاملة باللاعب وباحترامه للقانون في تلبية التزاماته الضريبية.

وقال النادي الملكي ”أظهر كريستيانو رونالدو دائماً، ومنذ لحظة وصوله إلى النادي في يوليو 2009، إرادة كاملة للوفاء بجميع الالتزامات الضريبية. إن نادي ريال مدريد على ثقة كاملة بان لاعبنا كريستيانو ورنالدو سيظهر براءته الكاملة في هذه المسألة“.

وأضاف البيان ”يدعو نادي ريال مدريد السلطة القضائية للإسراع في النظر في القضية لإظهار براءة اللاعب في أسرع وقت ممكن“.

وأكد اللاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو أنه يشعر بـ ”ارتياح الضمير“ بعد الاتهامات التي وجهتها له النيابة العامة في العاصمة الإسبانية مدريد بالتهرب من سداد 14 مليون و700 ألف يورو (16 مليون و600 ألف دولار) للضرائب.

وأدلى نجم ريال مدريد بتصريحات تلفزيونية مقتضبة اليوم الأربعاء خلال تواجده في معسكر منتخب بلاده، الذي يستعد لخوض منافسات بطولة كأس القارات، التي تنطلق يوم السبت المقبل في روسيا.

وردًا على سؤال عمّا إذا كان يعتقد أنه بريء من الاتهامات بالتهرب الضريبي، أجاب رونالدو قائلًا: ”بريء؟، دائمًا“.

ورونالدو، الذي قاد ريال مدريد للفوز بدوري أبطال أوروبا للمرة 12 في تاريخ النادي في بداية الشهر الجاري، هو الأخير في سلسلة من لاعبي كرة القدم في اسبانيا من بينهم ليونيل ميسي ونيمار ثنائي برشلونة، الذين يواجهون تحقيقات في قضايا ضرائب.

وبين 2005 و2010 كان اللاعبون الأجانب في اسبانيا يتمتعون بحماية قانونية طبقا لما كان يسمى ”قانون بيكام“ الذي كان يسمح لهم بخفض ضرائبهم لكن مع تنامي الأزمة المالية رفع هذا الإعفاء ما فتح الباب أمام هذه القضايا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com