ما الفارق بين قضيتي ميسي ورونالدو بشأن التهرب الضريبي في إسبانيا؟ – إرم نيوز‬‎

ما الفارق بين قضيتي ميسي ورونالدو بشأن التهرب الضريبي في إسبانيا؟

ما الفارق بين قضيتي ميسي ورونالدو بشأن التهرب الضريبي في إسبانيا؟
BARCELONA, SPAIN - DECEMBER 03: Lionel Messi of FC Barcelona conducts the ball next to Cristiano Ronaldo of Real Madrid CF during the La Liga match between FC Barcelona and Real Madrid CF at Camp Nou stadium on December 3, 2016 in Barcelona, Spain. (Photo by Alex Caparros/Getty Images)

المصدر: إرم نيوز – نورالدين ميفراني

أثارت الصحافة الكاتالونية الجدل حول تعامل السلطات الإسبانية مع الاتهامات الضريبية التي مست عدة نجوم لكرة القدم، حيث تمت تسوية مشاكل لاعبي الغريم التقليدي ريال مدريد إداريًا، بينما دخل نجوم برشلونة لساحات القضاء.

ويمنح القانون فرصة لكل من يرتكب مخالفة ضريبية بالتقدم لإدارة الضرائب وتسوية ملفه والاعتراف بالخطأ ودفع الغرامات، وهو ما فعله سيرجيو راموس وتشابي ألونسو وإيكر كاسياس، بينما رفضت المحكمة الاعتراف بالخطأ نفسه بالنسبة لنجوم برشلونة.

ونشرت صحيفة ”آ س“ فوارق بين قضية ميسي التي انتهت بتأييد الحكم عليه بـ21 شهرًا وقضية رونالدو التي من المحتمل أن لا تصل للمحاكم.

ميسي يعامل كإسباني ورونالدو برتغالي

أكدت صحيفة ”آ س“ أن نجم برشلونة جاء لإسبانيا وهو طفل ويحمل جنسيتها وبأنه يعامل كمواطن إسباني في قضية الضرائب، وأن كل أنشطته مصدرها إسبانيا، بينما جاء النجم البرتغالي صيف 2009 لإسبانيا وله أنشطته الخاصة في دول أخرى ويعامل كأجنبي استقر لفترة في إسبانيا وهو ما يمنحه بعض الفوائد الضريبية.

رونالدو اعترف.. ميسي لا

وأكدت الصحيفة أن النجم البرتغالي دفع 6 ملايين يورو لإدارة الضرائب عام 2014، وبإمكانه بعد نهاية التحقيق في الوثائق التي دفعها أن يصل لتسوية مع السلطات الإسبانية ويغلق الملف بشكل نهائي.

بينما رفض ميسي كل التهم التي وجهت له ودافع عن براءته بل واصل العمل بشركاته الوهمية في بنما، وهو ما أدى لمحاكمته.

وكان بإمكان ميسي الذهاب وحده لإدارة الضرائب والاعتراف بالتهرب الضريبي ودفع كل المبالغ والغرامات قبل اللجوء للمحكمة، وهو ما لم يفعله نجم برشلونة واضطر لذلك بعد دخول القضية المحاكم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com