دولي إسباني سابق يطالب بيكيه بالاعتزال دوليًا

دولي إسباني سابق يطالب بيكيه بالاعتزال دوليًا

المصدر: إرم نيوز – نورالدين ميفراني

طالب الدولي الإسباني السابق ألفونسو بيريز، مدافع برشلونة، جيرارد بيكيه بترك المنتخب الإسباني حاليا، لكونه يساند انفصال إقليم كاتالونيا.

ولعب ألوفنسو بيريز لفريقي ريال مدريد وبرشلونة، حين كان لاعبا ومثل منتخب إسبانيا في 38 مباراة وسجل 11 هدفا، كما شارك في مونديال فرنسا 1998 وأمم أوروبا 1996 و2000 كما كان من الجيل الذي منح إسبانيا ميدالية ذهبية في أولمبياد برشلونة 1992.

وطلب بيريز من بيكيه الاعتزال الدولي حاليا، وليس انتظار نهاية مونديال 2018، وقال لرايو ماركا: ”حين كنت ألعب في المنتخب كان بيب غوارديولا في نفس الوضعية يساند انفصال كاتالونيا، وكنت أتمنى أن يغادر المنتخب، بيكيه في نفس وضعيته وعليه أن يغادر منتخب إسبانيا“.

وأكد ألونسو، الذي لعب لبرشلونة ما بين 2000 و2002، أنه لا يكره الكاتالونيين، وقال: ”ليس لدي أي شيء ضدهم ابني نشأ في برشلونة، ولو كنت ضدهم لفضلت أن يولد في مدريد أو إشبيلية، لكني ضد الانفصاليين“.

ويساند بيكيه الحركة الانفصالية في كاتالونيا بقوة وشارك في عدة مظاهرات تطالب بالانفصال وأثير حول دعوته للمنتخب جدل كبير، كما واجهته الجماهير الإسبانية بصافرات الاستهجان ودافع عنه مدربه السابق فيسنتي ديل بوسكي والعمداء إيكر كاسياس وسيرجيو راموس رغم انتمائهما لريال مدريد.

واعلن بيكيه اعتزامه اعتزال اللعب دوليا بعد مونديال روسيا 2018.

من ناحية أخرى، تخلى برشلونة عن خلافاته التقليدية مع غريمه الأبدي ريال مدريد وهنأه بالفوز بلقب كأس ملك إسبانيا للمرة 27 في مسيرته عبر موقع الفريق وعلى صفحاته الاجتماعية.

وكتب برشلونة على حسابه: ”مبروك لريال مدريد الفوز بلقب كأس ملك إسبانيا في كرة السلة“.

وكان جدل كبير قد أثير عن عدم تهنئة برشلونة لريال مدريد في السنة الماضية بلقب دوري أبطال أوروبا في وقته، لكن إدارة الفريق الكاتالوني تداركت الموقف بسرعة ونشرت التهنئة.

وكان ريال مدريد قد فاز على فالنسيا في اللقاء النهائي 97-95، أمس الأحد، فيما ودع برشلونة المسابقة من نصف النهائي على يد فالنسيا السبت.

وتعرف لقاءات الفريقين أيضا في كرة السلة ندية كبيرة لكونهما يسيطران على المسابقات محليا فريال مدريد توج بلقبه رقم 27 مقابل 23 لبرشلونة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com