ما قصة اللاعب النازي في الدوري الإسباني؟ – إرم نيوز‬‎

ما قصة اللاعب النازي في الدوري الإسباني؟

ما قصة اللاعب النازي في الدوري الإسباني؟

المصدر: مدريد - إرم نيوز

أعربت رابطة الدوري الإسباني، اليوم الخميس عن مساندتها للاعب الأوكراني رومان زوزوليا، الذي اتهمته بعض جماهير نادي رايو فايكانو بأنه ينتمي لـ ”النازيين الجدد“، كما أعلنت اتخاذها لإجراءات قانونية ضدهم إذا لم يسمحوا للاعب باللعب داخل النادي.

وقال خافيير تيباس، رئيس رابطة الدوري الإسباني: ”من غير المقبول أن تُوجد لدينا هذه المشكلة في إسبانيا، يبدو أن اللاعب يتعرّض لمضايقات في ممارسة حقوقه الأساسية، وهو أمر لا يملك الحكم به سوى القضاء، ولهذا إذا شعرت بأن هذا الانتهاك يحدث، فإنني سأتخذ كافة الإجراءات الجنائية ضد من قاموا بهذا“.

وبدأت مشكلة اللاعب الأوكراني في التفاقم مساء الثلاثاء الماضي، عندما أعار نادي ريال بيتيس اللاعب لنظيره رايو فايكانو، الذي يلعب في دوري الدرجة الثانية الإسباني.

وفي اليوم التالي، الأربعاء، قامت بعض الجماهير المتعصّبة، التي تنتمي لليسار المتشدد، برفع لافتات خلال مران الفريق مكتوب عليها: ”فايكانو ليس مكانًا للنازيين أو لك أيضًا يا بريسا .. ارحل على الفور“، في إشارة إلى رئيس نادي رايو فايكانو، راؤول بريسا.

وتعرَّض اللاعب الأوكراني لإهانات من قبل الجماهير عند وصوله إلى المدينة الرياضية لنادي راي فايكانو، مما استدعى تدخل الشرطة للحيلولة دون وقوع ما هو أشد خطرًا.

وطفت هذه القضية المثيرة للجدل على السطح، بعدما قامت بعض وسائل الإعلام الإسبانية بالربط بين اللاعب وإحدى الميليشيات العسكرية الأوكرانية ذات الخلفية اليمينية المتطرفة.

وادَّعت وسائل الإعلام أن زوزوليا وصل إسبانيا مرتديًا قميصًا يحمل شعارًا مشابهًا لشعار هذه الجماعة المتطرفة، الأمر، الذي نفاه اللاعب تمامًا.

ودافع نادي ريال بيتيس عن اللاعب بشدة وطالب بحلّ هذه المشكلة في أسرع وقت ممكن، لأنها تضر بشكل كبير بصورة زوزوليا، الذي يعد مشروعًا للاعب واعد.

ومن جانبه، دافع أيضًا نادي رايو فايكانو عن زوزوليا، كما أكد قائده خواكين، أن اللاعب الأوكراني يتعرّض لعملية إعدام خارج القانون من قبل الجماهير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com