هل يتعرض برشلونة لمؤامرة من التحكيم؟ – إرم نيوز‬‎

هل يتعرض برشلونة لمؤامرة من التحكيم؟

هل يتعرض برشلونة لمؤامرة من التحكيم؟
Football Soccer - Real Betis v Barcelona - Spanish Liga Santander - Benito Villamarin stadium, Seville, Spain - 29/01/2017 Barcelona's Neymar and Real Betis' Ryan Donk in action REUTERS/Jon Nazca

المصدر: إرم نيوز - نورالدين ميفراني

عاد التحكيم ليثير الجدل مجددًا في لقاءات برشلونة هذا الموسم بعدما ألغى حكم لقاء برشلونة وريال بيتيس هدفًا مشروعًا للفريق الكتالوني، حيث تجاوزت الكرة خط المرمى بحوالي متر بعد تسديدة لجوردي ألبا كانت كفيلة بمنح الفريق هدف التعادل مبكرًا.

واستطاع لويس سواريز إدراك التعادل في الدقيقة 90 لينجو برشلونة من هزيمة ويبدأ مجددًا النقاش عن ”مؤامرة“ يتعرض لها الفريق لحرمانه من الفوز بالدوري الإسباني لفائدة الغريم ريال مدريد.

وكان المدافع الإسباني جيرارد بيكيه قد فتح النار على التحكيم في السابق بعد لقاء أتلتيك بلباو في كأس الملك وقال ”نريد أن نلعب كرة القدم وليس لعبة قمار شاهدنا لقاء ريال مدريد وإشبيلية، شاهدنا ما وقع اليوم كنا نستحق ضربتي جزاء لكننا نعرف كيف تسير الأمور“.

وكان المدافع الإسباني يشير لمنح التحكيم أفضلية لريال مدريد في مجموعة من اللقاءات وعاد واحتج على رئيس رابطة الدوري الإسباني مباشرة ومن المحتمل أن يتعرض للعقاب بعد نهاية التحقيق.

واستغلت صحف كاتالونيا مؤخرًا الأخطاء التحكيمية وكتبت تقارير أكدت من خلالها أن الحكام أضافوا 8 نقاط لرصيد ريال مدريد مقابل 4 نقاط لبرشلونة وقاموا بعملية حسابية للقاءات التي شهدت استفادة الفريقين من الحكام واللقاءات التي شهدت ظلم الحكام.

ورغم أن برشلونة يحتج على التحكيم ويعتبر نفسه ضحية مؤامرة لكنه، أيضًا استفاد من التحكيم في عدة لقاءات يبقى أبرزها لقاء الكلاسيكو أمام غريمه ريال مدريد والذي تعادل خلاله بنتيجة 1/1، وأكد كل المحللين والحكام أن ريال مدريد كان يستحق ضربتي جزاء وطرد على ماسكيرانو كما أن هدف برشلونة كان من تسلل واضح.

الأخطاء التحكيمية استفاد منها الفريقان الكبيران في إسبانيا كما كانت ضدهم في بعض اللقاءات، لكن تعليق الشماعة على الحكام قد لا يكون مجديًا كما قال الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد والذي اعتبر أن الأخطاء جزءًا من اللعبة وليست مقصودة نهائيًا ويرفض الاحتجاج.

قوة برشلونة وسيطرته على أغلب منافسيه تجعل أخطاء التحكيم مهما كانت كبيرة لا تستحق الاحتجاج ولا نظرية المؤامرة، لكون الفريق استفاد في المواسم الأخيرة بدوره من الحكام محليًا وقاريًا وفي عدة لقاءات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com