برشلونة يكتسح ريال سوسييداد بخماسية في كأس إسبانيا – إرم نيوز‬‎

برشلونة يكتسح ريال سوسييداد بخماسية في كأس إسبانيا

برشلونة يكتسح ريال سوسييداد بخماسية في كأس إسبانيا

المصدر: وكالات - إرم نيوز

واصل برشلونة مسيرته الناجحة للاحتفاظ بلقب كأس ملك أسبانيا لكرة القدم للموسم الثالث على التوالي، بعدما صعد إلى الدور قبل النهائي للمسابقة عقب فوزه المثير (5 / 2) على ضيفه ريال سوسييداد في إياب دور الثمانية للمسابقة مساء الخميس.

ونصب برشلونة السيرك لمنافسه وقدم نجومه عرضًا رائعًا، خاصة في الشوط الثاني، ليكرر تفوقه على سوسييداد بعدما تغلب عليه (1 / صفر) في مباراة الذهاب التي جرت بملعب (أنويتا) معقل الفريق الباسكي الأسبوع الماضي.

وحجز برشلونة بطاقة التأهل للمربع الذهبي للبطولة عن جدارة واستحقاق بعدما فاز (6 / 2) في مجموع مباراتي الذهاب والعودة.

وانتهى الشوط الأول بتقدم برشلونة بهدف نظيف حمل توقيع دينيس سواريز في الدقيقة 17.

وتواصلت الإثارة في الشوط الثاني، بعدما أحرز الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي الهدف الثاني لبرشلونة في الدقيقة 55 من ركلة جزاء، قبل أن يقلص خوانمي الفارق بتسجيله الهدف الأول لسوسييداد في الدقيقة 62.

ولم يهنأ سوسييداد بهدف تقليص الفارق طويلًا، بعدما أحرز لويس سواريز الهدف الثالث لبرشلونة في الدقيقة 63، فيما أضاف ويليان خوسيه الهدف الثاني لسوسييداد في الدقيقة 73.

وعاد برشلونة للإبداع مجددًا بعدما أضاف البديل أردا توران ودينيس سواريز الهدفين الرابع والخامس للفريق الكتالوني في الدقيقتين 80 و82.

وبدأت المباراة باستحواذ متبادل للكرة لكن دون خطورة حقيقية على المرميين، قبل أن يسرع برشلونة من وتيرة اللعب ويفرض سيطرته على المباراة.

وترجم برشلونة تلك السيطرة بعدما سجل دينيس سواريز الهدف الأول للفريق الكتالوني في الدقيقة 17.

وقاد النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا هجمة من الناحية اليسرى، ليمرر كرة عرضية إلى لويس سواريز، الذي مررها بلمسة سحرية إلى دينيس سواريز، المنطلق من الخلف دون رقابة، ليسدد مباشرة من داخل منطقة الجزاء، كرة زاحفة على يمين جيرونيمو رولي حارس مرمى سوسييداد، الذي حاول إبعادها دون جدوى لتسكن شباكه.

وحاول سوسييداد استعادة اتزانه سريعًا عقب هدف التقدم، وأبعد صامويل أومتيتي تمريرة عرضية من الناحية اليمنى في الدقيقة 20 إلى ركلة ركنية لم تسفر عن شيء.

وكاد ويليان خوسيه يدرك التعادل لسوسييداد في الدقيقة 24، بعدما عجز دفاع برشلونة عن إبعاد تمريرة عرضية من الناحية اليمنى، لتتهيأ الكرة أمامه ويسددها بضربة خلفية مزدوجة لكنها علت العارضة بقليل.

وبمرور الوقت، كثف سوسييداد من هجماته وحاصر برشلونة في منتصف ملعبه، فيما حاول أصحاب الأرض تمرير الكرة فيما بينهم من أجل تهدئة اللعب وامتصاص حماس لاعبي الفريق الباسكي.

وأهدر لويس سواريز فرصة محققة لتعزيز النتيجة في الدقيقة 39، بعدما تلقى الكرة في الناحية اليمنى لمنطقة الجزاء دون مضايقة من أحد، لكنه فضل تمريرها عرضية بدلًا من التسديد، ليبعدها دفاع سوسييداد إلى ركلة ركنية لم تستغل.

وتوترت أجواء المباراة نسبيًا، بعدما اشتبك نيمار مع كارلوس فيا لاعب سوسييداد بالأيدي إثر كرة مشتركة بينهما في الدقيقة 41، ليحصل كل منهما على بطاقة صفراء.

ولم تشهد الدقائق الأخيرة للشوط الأول أي جديد لينتهي بتقدم برشلونة بهدف نظيف.

وأجرى برشلونة تبديله الأول قبل انطلاق الشوط الثاني بنزول أليكس فيدال بدلًا من سيرخي روبيرتو.

واتسمت بداية الشوط الثاني بالتوتر حيث ازدادت حدة الاحتكاكات بين لاعبين الفريقين مما دعا حكم المباراة لإشهار البطاقة الصفراء للويس سواريز في الدقيقة 51.

وأهدر فيا فرصة مؤكدة للتعادل في الدقيقة 53، بعدما تلقى تمريرة ماكرة من برييتو انفرد على إثرها بالمرمى، لكنه سدد الكرة برعونة ليبعدها جاسبر سيليسين حارس مرمى برشلونة.

وجاء عقاب برشلونة سريعًا على ضياع فرصة فيا، بعدما حصل نيمار على ركلة جزاء في الدقيقة 54، عقب تعرضه للإعاقة داخل منطقة الجزاء من قبل إيناجو مارتينيز لاعب سوسييداد، الذي تلقى على إثرها بطاقة صفراء.

ونفذ ميسي الركلة بنجاح بعدما سدد الكرة على يسار رولي، الذي كان قريبًا من إبعادها، ليسجل الساحر الأرجنتيني الهدف الثاني لبرشلونة في الدقيقة 55.

وأجرى سوسييداد تبديلين في الدقيقة 57 بنزول خوان خيمينيز (خوانمي) وسيرخيو مادرازو بدلًا من فيا وبريتو.

وأتى تبديل سوسييداد بثماره بعدما قلص خوانمي الفارق بتسجيله الهدف الأول للضيوف في الدقيقة 62.

وتلقى خوانمي تمريرة أمامية من إيناجو مارتينيز انفرد على إثرها بالمرمى بعدما كسر مصيدة التسلل التي نصبها مدافعو برشلونة، ليضع الكرة ساقطة (لوب) خلف سيليسين، الذي خرج من مرماه لملاقاته، لتعانق الشباك.

ولم تمر سوى دقيقة واحدة، حتى أعاد لويس سواريز فارق الهدفين، عقب إحرازه الهدف الثالث لبرشلونة، من متابعة لتمريرة رائعة من ميسي، حيث وجد نفسه منفردا بالمرمى، ليضع الكرة بسهولة داخل الشباك على يمين رولي.

وأجرى برشلونة تبديله الثاني في الدقيقة 66 بنزول إيفان راكيتيتش بدلا من خافيير ماسكيرانو.

هدأ إيقاع برشلونة نسبيًا بمرور الوقت، ليمنح الفرصة لسوسييداد للعودة إلى المباراة مجددًا، بعدما أضاف ويليان خوسيه الهدف الثاني في الدقيقة 73.

وتابع خوسيه تمريرة عرضية متقنة من الناحية اليمنى عن طريق آرتيز إيريباريا، ليسدد ضربة رأس متقنة على يمين سيليسين داخل الشباك. ودفع لويس إنريكي بأردا توران بدلا من نيمار في الدقيقة 77.

وكان توران عند حسن الظن به، بعدما أضاف الهدف الرابع لبرشلونة في الدقيقة 80، بعدما تابع تمريرة عرضية زاحفة من الناحية اليمنى عن طريق فيدال، لتمر الكرة من رولي، قبل أن يصل إليه ويضعها بسهولة داخل المرمى الخالي، بحسب وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ).

وواصل ميسي إرسال هداياه إلى زملائه، لتشهد الدقيقة 82 الهدف الثاني لبرشلونة عن طريق دينيس سواريز، بعدما تابع تمريرة سحرية من النجم الأرجنتيني، انفرد على إثرها بالمرمى، ليراوغ رولي ويضع الكرة في الشباك الخالية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com