هل يحطم برشلونة عقدة أنويتا في كأس الملك؟ – إرم نيوز‬‎

هل يحطم برشلونة عقدة أنويتا في كأس الملك؟

هل يحطم برشلونة عقدة أنويتا في كأس الملك؟
Football Soccer - Barcelona v Las Palmas - Spanish La Liga Santander - Camp Nou stadium, Barcelona, Spain - 14/01/2017. Barcelona's Arda Turan celebrates a goal against Las Palmas with his teammates. REUTERS/Albert Gea

المصدر: يوسف هجرس – إرم نيوز

يخوض فريق برشلونة، اختبارًا لن يكون سهلًا أمام ريال سوسيداد، مساء اليوم الخميس، في جولة الذهاب لدور الثمانية لبطولة كأس ملك إسبانيا.

ويسعى برشلونة لتحقيق فوز خارج دياره، لتسهيل مهمته في الدور ربع النهائي للبطولة.

وتصطدم طموحات البارسا بعقدة ملعب ”أنويتا“، الذي يستضيف اللقاء والتي تشرح ”إرم نيوز“ تفاصيلها في التقرير التالي، وفرص برشلونة في تحطيم هذه العقدة، بمواجهة الكأس.

عقدة 10 سنوات

تبقى هذه العقدة المسماة بعقدة ملعب ”أنويتا“ عمرها 10 سنوات كاملة، بعدما فشل فريق برشلونة في تحقيق الفوز على ريال سوسيداد في عقر داره.

ولم يفز البارسا على ملعب ”أنويتا“ منذ يوم 5 مايو 2007، عندما كان فرانك ريكارد مدربًا للبلاوغرانا، وسجل هدفي البارسا في فوز بنتيجة 2 – صفر أندريس إنييستا وصامويل إيتو.

وتظهر العقدة في موسم 2010 – 2011، بعدما عاد ريال سوسيداد لليغا، ولعب برشلونة بقيادة مدربه الأسبق غوارديولا بتشكيلة من البدلاء، وخسر بنتيجة 1-2، وفي الموسم التالي خسر بثنائية دون رد في غياب دافيد فيا وليونيل ميسي.

ومع المدرب الأرجنتيني تاتا مارتينو، زار برشلونة أنويتا عقب مواجهة مانشستر سيتي الإنجليزي بدوري أبطال أوروبا، وتعادلا 1-1 في فبراير 2014، وخسر في عام 2015 بهدف نظيف، وخسر في العام الماضي بهدف نظيف، ثم تعادلا بهدف لكل منهما في الدور الأول للدوري بالموسم الحالي.

إنريكي بين السخرية والفشل

رد المدير الفني لبرشلونة لويس إنريكي على الأمر بطريقة ساخرة، مؤكدًا أن هذه العقدة قد تستمر لمدة 20 عامًا، ولكن الحقيقة أنه فشل في فك العقدة على مدار 3 مباريات وتلقى هزيمتين على هذا الملعب، وهو ما يثير مخاوف جماهير برشلونة.

وعنونت صحيفة ”موندو ديبورتيفو“ في عددها الصادر، صباح الخميس، عن اللقاء، قائلة: ”حان وقت إنهاء عقدة أنويتا“، بينما تطرق الصحافي الإسباني ميكيل ريكالدي إلى هذه النقطة، قائلًا: ”بشكل شخصي أرى أن اتباع سياسة التدوير وإراحة النجوم، وراء صناعة هذه العقدة، وهناك 3 مواجهات في الموسم خارج الديار، يجب إشراك التشكيلة الأساسية والقوة الضاربة على رأسهم لقاء سوسيداد“.

وأضاف: ”سوسيداد يملك جذورًا قوية في مدينته، وجماهير متحمسة، واللعب أمام الفرق الكبرى يجعل الأجواء الحماسية مثيرة للمباراة“.

طموحات سوسيداد

يملك فريق ريال سوسيداد، الطموحات الكبيرة من أجل تحقيق الفوز على برشلونة، في ظل بحث الفريق ومساعيه نحو التقدم في البطولة، والوصول لأدوار متقدمة.

ويسعى سوسييداد بقيادة مديره الفني أوزيبيو ساكريستان، لتحقيق المفاجأة والمنافسة على التأهل للدور نصف النهائي، ويدرك الفريق جيدًا أن الفوز على برشلونة في أنويتا هو بداية الطريق نحو الصعود قبل الذهاب إلى كامب نو.

وأكد سمير كمونة، نجم الأهلي المصري وكايزر سلاوترن الألماني الأسبق، في تصريحات لـ“إرم نيوز“، أن الفرق التي تتمتع بجماهيرية كبيرة، مثل ريال سوسيداد تنتظر مواجهات ريال مدريد وبرشلونة، لإثبات قدراتها أمام جماهيرها، خاصة أنها بعيدة عن المنافسة في الدوري.

وأضاف: ”برشلونة تنتظره مواجهة صعبة بكل تأكيد، وخاصة أنه يلعب تحت ضغوط عقدة الملعب، وتذبذب النتائج، وكلها أمور تزيد صعوبة اللقاء“.

انتفاضة ميسي ورفاقه

يسعى فريق برشلونة لاستكمال انتفاضته بقيادة مديره الفني لويس إنريكي، بعد أن فاز على بلباو في كأس الملك ثم لاس بالماس في الدوري.

ويأمل البارسا تحقيق الفوز على ريال سوسيداد، وكسر عقدة أنويتا، خاصة أن الفريق الكتالوني سيحصل على دفعة معنوية هائلة إذا فاز بهذا اللقاء وحطم العقدة.

ويراهن برشلونة على تألق نجمه الأبرز ليونيل ميسي، بجانب النجم لويس سواريز، والمهاجم نيمار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com