سيرجيو راموس.. السحر ينقلب على الساحر

سيرجيو راموس.. السحر ينقلب على الساحر
Football Soccer - Sevilla v Real Madrid - Spanish La Liga Santander - Ramon Sanchez Pizjuan stadium, Seville, Spain - 15/01/17 Real Madrid's Sergio Ramos (L) and goalkeeper Keylor Navas leave the pitch. REUTERS/Jon Nazca

المصدر: مدريد - إرم نيوز

ظهر سيرجيو راموس كبطل في المعتاد لريال مدريد لكن قائد الفريق شاهد الأوضاع تنقلب رأسًا على عقب بهدفه بالخطأ في مرماه ليساعد فريقه السابق إشبيلية على الفوز 2/1 في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم أمس الأحد وينهي مسيرة بلا هزيمة امتدت 40 مباراة.

وتلقت سمعة اللاعب بإنقاذ فريقه في اللحظات الحرجة ضربة قوية عندما حول ركلة حرة نفذها بابلو سارابيا بضربة رأس داخل مرمى الحارس كيلور نافاس في الدقيقة 85 ليدرك صاحب الأرض التعادل بعدما تقدم كريستيانو رونالدو من ركلة جزاء.

وعزز خطأه حظوظ إشبيلية قرب النهاية حيث خطف ستيفان يوفيتيتش مهاجم الجبل الأسود الفوز في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وانضم يوفيتيتش إلى إشبيلية الأسبوع الماضي على سبيل الإعارة قادمًا من إنتر ميلان بعد فترة غير سعيدة وأخرى غير ناجحة مع مانشستر سيتي امتدت لعامين.

وبدأ راموس المولود في إشبيلية مشواره مع الفريق في 2004 قبل الانضمام إلى ريال مدريد بعد ذلك بعام واحد وهو يبلغ 19 عامًا مقابل 27 مليون يورو (28.70 مليون دولار). وذكر بالمرارة التي ما زالت الجماهير تشعر بها بعد رحيله عندما وصل إلى استاد سانشيز بيزخوان وقرأ لافتات: ”هذا لن يكون منزلك أبدًا“.

وأغضب راموس قبل 3 أيام جماهير إشبيلية عندما سجل هدفًا من ركلة جزاء في تعادل الفريقين 3/3 في كأس ملك إسبانيا يوم الخميس وهو ما أجبر ريال مدريد على نشر بيان يدافع عنه، لكن جماهير صاحب الملعب كانت سعيدة بمشكلته بعد هز شباكه بالخطأ.

وقال راموس: ”هذا دائمًا أحد أصعب الملاعب لكن عندما أنزل إلى أرض الملعب أحاول نسيان هذه الأمور. الهدف العكسي مجرد لحظة وعامة قدّمت أحد أفضل مبارياتي مع ريال مدريد“.

وأضاف: ”لم نتراخ، لم نعرف كيف نتحكم في المباراة وكل شيء تغيّر بركلة حرة واحدة، لم نستطع إنهاء المباراة مبكرًا لكن يمكننا الرحيل عن هنا برؤوس مرفوعة، لا يمكن إلقاء اللوم على أي لاعب عندما نخسر فإننا نخسر جميعًا“.

وكان لدى ريال مدريد فرصة الابتعاد بالصدارة بـ 5 نقاط عن برشلونة و7 عن إشبيلية لكن بدلًا من ذلك تقلص الفارق إلى نقطة واحدة مع فريق المدرب خورخي سامباولي صاحب المركز الثاني ونقطتين أمام برشلونة رغم أن الفريق يملك مباراة مؤجلة.

وقال زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد إن الإيجابيات ما زالت كثيرة رغم التفريط في سجل بلا هزيمة حيث سيواجه الفريق سيلتا فيغو في ذهاب دور الـ 8 لكأس الملك منتصف الأسبوع.

وأضاف زيدان الذي دافع عن راموس ”لا أعتقد أن هذا سيؤثر علينا رغم أننا سنعرف ذلك يوم الأربعاء، يجب أن نتقبل الهزيمة لأننا لا نحبها خاصة بعد اللعب بشكل رائع لمدة 85 دقيقة لكن علينا تقبّل ذلك“.

وتابع ”أنا فخور بقائدنا ربما سجل هدفًا عكسيًا لكن هذا لا يهم هذه هي كرة القدم، كل ما أستطيع فعله هو تهنئة إشبيلية والتفكير في المباراة المقبلة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com