زيدان يتغنى بروح ريال مدريد قبل خوض مونديال الأندية

زيدان يتغنى بروح ريال مدريد قبل خوض مونديال الأندية
Football Soccer - Real Madrid v Deportivo Coruna - Spanish La Liga Santander -Santiago Bernabeu stadium, Madrid, Spain - 10/12/16 Real Madrid's Alvaro Morata celebrates his a goal. REUTERS/Javier Barbancho

المصدر: طوكيو - إرم نيوز

بعد أن انفرد زين الدين زيدان بالرقم القياسي لعدد المباريات المتتالية دون هزيمة في تاريخ ريال مدريد، لم يتوقف المدرب الفرنسي عن الإشادة بروح الفريق الإسباني، بطل أوروبا، خلال استعداداته لخوض بطولة كأس العالم للأندية 2016 المقامة باليابان.

ووصل ريال مدريد إلى العاصمة اليابانية طوكيو، اليوم الhثنين، وسيتجه إلى مدينة يوكوهاما، حيث يستهل مشواره في المونديال، يوم الخميس المقبل، بلقاء كلوب أمريكا المكسيكي في الدور قبل النهائي للبطولة، وذلك بعد أن حافظ على سجله خاليا من الهزائم في 35 مباراة متتالية إثر فوزه المثير على ديبورتيفو لاكورونا 3 / 2، أمس الأول السبت، ضمن منافسات الدوري الإسباني.

وتضاعفت حماسة زيدان في الإشادة بالريال من خلال سيناريو الفوز على لاكورونا في غياب القوة الهجومية الضاربة للملكي المتمثلة في الثلاثي كريستيانو رونالدو وكريم بنزيما وغاريث بيل، وكذلك في غياب لوكا مودريتش.

فقد فضل زيدان إراحة رونالدو، الذي تابع المباراة من المدرجات، وبنزيما، بينما غاب غاريث بيل، بسبب الإصابة، ونجح ريال مدريد في تحويل تأخره 1 / 2 أمام لاكورونا إلى الفوز 3 / 2 وقد لعب المدافع سيرخيو راموس دور البطولة بعد أن سجل الهدف الحاسم برأسية في اللحظات الأخيرة.

وقال زيدان: ”أعتقد أن هذه الروح تشكل جزءًا من معاني ارتداء القميص الأبيض لريال مدريد.. دائما ما تكون روح الفريق هكذا“.

وأضاف: ”هؤلاء اللاعبون يتمتعون بطاقة هائلة.. دائما لا نستسلم للهزيمة حتى صافرة النهاية، وهذا الشعور يتعزز من خلال مؤازرة الجماهير“.

وأوضح: ”غاب عنا عدد من أهم اللاعبين بالفريق، ولكن من شاركوا قدموا عملا جيدا، وهذا أمر مهم للغاية للفريق ككل“.

ورفض زيدان الإفراط في الثقة، إذ قال بشأن إمكانية استمرار انطلاقة الملكي بالقوة  نفسها طوال الموسم، إنه يشك في ذلك، وأضاف: ”لا نعتقد ذلك.. فإننا سنخسر في يوم ما.. عدم تلقي هزيمة طوال 35 مباراة متتالية يمنح ثقة كبيرة، ولكننا أيضا عانينا كثيرا خلال هذا المشوار“.

وربما كان زيدان يشير بهذه المعاناة إلى سيناريو المواجهة أمام لاكورونا، حيث فرط ريال مدريد في تقدمه بهدف ألفارو موراتا وسمح للاكورونا بتسجيل هدفين في غضون 3 دقائق في الشوط الثاني، كادا أن يهديا النقاط الثلاث للفريق الضيف.

لكن الريال استفاد من تغييرات زيدان التي غيرت ملامح المباراة حينذاك، وقد سجل البديل ماريانو هدف التعادل ليكون الأول له بقميص الريال في الدوري قبل أن يخطف راموس الهدف الحاسم في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وأشار: ”الشيء المهم هو رد الفعل، وهذا ما ركزنا عليه، إنه أمر رائع أن نفوز بمباراة ظن الكثيرون أننا لن نخرج منها بشيء، عندما تسير الأمور بشكل سيئ يكون الشيء الأهم هو التمسك بالثقة، وقد كان اللاعبون إيجابيين للغاية“.

وأثنى زيدان على راموس بشكل خاص، قائلا: ”سيرخيو لاعب من طراز خاص.. إنها ليست المرة الأولى التي يحقق فيها شيئا كهذا.. إنه قائد فريقنا، فهو دعامة أساسية للفريق ويشكل نموذجا يحتذى به في عدم الاستسلام“.

وأضاف: ”راؤول كان يتمتع بهذه القدرات نفسها عندما كان قائدا للفريق.. فقد كان يمنح الطاقة لبقية اللاعبين.. وكان المدافعون يجدون صعوبة في التصدي له.. يمكن فرض الرقابة عليه ولكنه يتمتع بمهارة عالية في الوصول للكرة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com