هل تحاول صحافة كتالونيا التأثير على ”فرانس فوتبول“؟ – إرم نيوز‬‎

هل تحاول صحافة كتالونيا التأثير على ”فرانس فوتبول“؟

هل تحاول صحافة كتالونيا التأثير على ”فرانس فوتبول“؟

المصدر: إرم نيوز – نورالدين ميفراني

أعلنت صحيفة ”الموندو ديبورتيفو“ الكاتالونية فوز النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم ريال مدريد، بالكرة الذهبية لعام 2016 اعتمادا على مصادرها الخاصة، وأكدت أن اللاعب وفريقه على علم بالموضوع.

وقالت الصحيفة إن فريقا من مجلة ”فرانس فوتبول“ سيتوجه لمدريد، الخميس المقبل، لإجراء حوار مع النجم البرتغالي تمهيدا لنشره في عدد الثلاثاء في الـ 13 من كانون الأول/ديسمبر برفقة ترتيب الكرة الذهبية لسنة 2016 ونتائج التصويت.

وأكدت الصحيفة المقربة من برشلونة، أن ميسي سيكون ثانيا وسيفوز بالكرة الفضية، بينما المركز الثالث يبقى بين لويس سواريز ونيمار وأنطوان غريزمان.

ولم تكشف الصحيفة مصدر خبرها، لكنها تعتبر من الجرائد التي ساهمت أخيرا في عدة تحقيقات ونشرت تورط لاعبي ريال مدريد وعلى رأسهم رونالدو في مشاكل تخص التهرب الضريبي.

واعتبرت الصحيفة فوز رونالدو بالكرة الذهبية فضيحة، ليس على مستوى الفني، بل على مستوى الشخصي، لكونه متورطا في فضيحة تهرب ضريبي وأكدت أن الفائز يجب أن يكون مثاليا في الملعب وخارجه.

ولم تعلق صحف مدريد على خبر الصحيفة الكاتالونية، لكن ”ماركا“ نشرت خبر فوز رونالدو بالكرة الذهبية من ”الموندو ديبورتيفو“.

وليست المرة الأولى التي تطرح فضائح اللاعبين الفائزين بالكرة الذهبية، فنجم برشلونة ليونيل ميسي فاز بالكرة الذهبية الماضية وسط أجواء محاكمته برفقة والده بتهمة التهرب الضريبي، بينما النجم البرتغالي ما زال القضاء الإسباني لم يقرر متابعته.

وقد تكون الصحيفة الكاتالونية تحاول التأثير على مسار الكرة الذهبية لهذه السنة عبر التشكيك في نزاهتها والحديث عن فوز النجم البرتغالي مبكرا، علما أنه يبقى المرشح الأول والأبرز للفوز بالكرة الذهبية وأيضا بلقب أفضل لاعب في العالم، حسب الاتحاد الدولي لكرة القدم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com