شبه لا يصدق بين مشجع أرجنتيني ورونالدينيو (صور)

شبه لا يصدق بين مشجع أرجنتيني ورونالدينيو (صور)

أثار مشجع أرجنتيني جدلا واسعا داخل مدرجات مباراة البرازيل والأرجنتين فجر الجمعة ضمن تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2018.

وتمكنت البرازيل من ضرب الأرجنتين بثلاثة أهداف دون رد.

وظهر مشجع أرجنتيني يشبه إلى حد التطابق رونالدينيو لاعب المنتخب البرازيلي وبرشلونة الإسباني السابق، مرتديا قميص النادي الكتالوني الخاص بميسي.

والتف المشجعون الأرجنتيون حول شبيه رونالدينيو وقاموا بالتقاط الصورة التذكارية معه.

وكانت أطرف التعليقات حينما قال أحد المشجعين إنه ربما جاء رونالدوينيو لمناصرة زميله السابق في برشلونة والذي يواجه موقفا صعبا في تصفيات المونديال.

ولم يتردد ميسي في انتقاد أداء الفريق خلال المباراة التي خسرها أمام البرازيل  لكنه أكد أنه لا يزال واثقا في قدرة الفريق على التأهل للمونديال الروسي.

وخسر المنتخب الأرجنتيني صفر / 3 أمام مضيفه البرازيلي في الجولة الحادية عشرة من التصفيات رغم عودة ميسي إلى تشكيلة الفريق بعدما غاب عن المباريات الثلاث الماضية للفريق في التصفيات بسبب الإصابة.

ولكن عودة ميسي لم تنقذ الفريق من الهزيمة التي اعترف ميسي بأنها كان من الممكن أن تتفاقم.

وأوضح ميسي  “قدمنا أداء سيئا ولكن ما زالت الفرصة بأيدينا. الآن ، علينا أن ننتفض.. رغم كل هذا الترنح الذي عانيناه ، ما زلنا نستطيع التأهل”.

وأضاف ميسي “علينا أن نعمل على الناحية الذهنية لأن هذا المنتخب يمتلك مجموعة متميزة من اللاعبين. ولكن ، عندما لا يكون أي لاعب في تركيزه ، يكون الأداء سيئا. علينا التفكير بإيجابية لتغيير هذا الوضع المزري الذي نعانيه. علينا أن نحسن أداءنا وندرك ونثق في قدرتنا على الخروج من هذا الموقف الصعب”.

وأشار ميسي “تعرضنا لمواقف صعبة مؤخرا.. الأمر لا يتوقف على لاعب بعينه. يجب أن يكون الفريق كله جيدا وأن يقدم أداء جيدا” في رد واضح على التوقعات التي سبقت المباراة بأنه يستطيع انتشال الفريق من كبوته بعدما خسر الفريق أمام باراغواي وتعادل في مباراتين أخريين عندما غاب ميسي عن صفوف الفريق في المباريات الثلاث التي سبقت لقاء البرازيل.