لعنة الإصابات تطارد دييغو كوستا مع منتخب إسبانيا

لعنة الإصابات تطارد دييغو كوستا مع منتخب إسبانيا

عادت لعنة الإصابات لتضرب مهاجم تشيلسي الإسباني، دييغو كوستا، وأصبح مهددا بالغياب عن لقاء مقدونيا، السبت المقبل، في تصفيات كأس العالم روسيا 2018 عن المنطقة الأوروبية.

ويعاني مهاجم تشيلسي من إجهاد عضلي وورم بين الفخذ والبطن، وأجرى عدة فحوصات طبية تحث إشراف الطاقم الطبي للمنتخب الإسباني تركت الباب مفتوحا أمام إمكانية شفائه قبل اللقاء.

ولم يتدرب المهاجم الدولي الإسباني برفقة زملائه، واكتفى بالعمل في صالة الرياضة تحت إشراف المختصين.

ولم يقرر غولين لوبيتيجي، مدرب المنتخب الإسباني، مصير دييغو كوستا وينتظر تطور حالته قبل اتخاذ قرار نهائي، بشأن مشاركته السبت المقبل، في اللقاء الذي سيقام بغرناطة، لكنه يملك أيضا بديلا متألقا في اللقاءات الأخيرة وهو مهاجم ريال مدريد ألفارو موراتا.

وغالبا ما عانى كوستا من الإصابة والإجهاد العضلي خلال دعوته للقاءات المنتخب الإسباني، ويقدم هذا الموسم بداية جيدة برفقة تشيلسي ويحتل المركز الأول في قائمة هدافي الدوري الإنجليزي الممتاز بـ9 أهداف.