الفيفا يعاقب الاتحاد الاسباني لخرقه لوائح الانتقالات

الفيفا يعاقب الاتحاد الاسباني لخرقه لوائح الانتقالات

غرّم الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) الاتحاد الاسباني للعبة بداعي خرق لوائح الانتقالات الدولية وتسجيل اللاعبين القصّر بعدما سمح لأتلتيكو وريال مدريد بالتعاقد مع لاعبين تحت السن القانونية من دول أخرى.

وفي يناير كانون الثاني منع الفيفا ثنائي مدريد من دخول سوق الانتقالات في فترتين متتاليتين بداعي خرق لوائح التعاقد مع لاعبين تحت السن من خارج إسبانيا وهي عقوبة مماثلة لتلك التي عوقب بها برشلونة في 2015.

وقضت لجنة الانضباط بالفيفا اليوم الثلاثاء ان الاتحاد الإسباني يتعين أن يدفع 220 الف فرنك سويسري (221283 دولارا) بسبب خرق المادة 19 من لوائحه الخاصة بانتقال اللاعبين والتي تهدف الى حماية اللاعبين القصر.

ومنح الفيفا الاتحاد الإسباني مهلة ستة أشهر أخرى لتوفيق وتعديل أوضاعه كما “وبخه” رسميا على هذا الأمر.

واتخذ القرار بناء على تحقيقات أجراها الفيفا بشان لاعبين قصر شاركوا في بطولات مع أتلتيكو من 2007 الى 2014 ومع ريال مدريد بين 2005 و2014.

ورفضت لجنة الطعون في الفيفا الشهر الماضي الاستئناف المقدم من ريال وأتلتيكو ضد قرار منعهما من دخول سوق الانتقالات ولن يسمح لهما بالتعاقد مع لاعبين جدد حتى يناير كانون الثاني 2018.

ويقود الاتحاد الإسباني لكرة القدم انخيل ماريا بيار نائب رئيس الفيفا.