هل تحدث مواجهة بين المتهمين بقضية الشريط الجنسي؟

هل تحدث مواجهة بين المتهمين بقضية الشريط الجنسي؟

ينظر القضاء الفرنسي يومه الجمعة في باريس في طلب دفاع المتهمين في قضية ابتزاز الدولي الفرنسي ولاعب أولمبيك ليون ماتيو فالبوينا بشريط جنسي والمتهم فيها أيضا مهاجم ريال مدريد كريم بنزيما.

ويطالب دفاع المتهمين بإلغاء المتابعة لكونها بنيت على تسجيل تليفوني من طرف شرطي بعد تقديم فالبوينا لشكواه وحاول خلالها الشرطي جر أحد المتهمين للحديث عن المال ومحاولة صنع قضية كبيرة.

ويعتبر دفاع المتهمين أن تدخل الشرطة في القضية هو من جعلها في الأصل تعتبر جريمة وطالبوا بإلغاء التحقيق في الموضوع لكون أي من المتهمين لم يقم بشكل رسمي بابتزاز ماتيو فالبوينا ولم يطالب بأموال.

كما يطالب المحامون بمواجهة تجمع المتهمين ومن بينهم كريم بنزيما بالمشتكي ماتيو فالبويا، كما عاد اسم الدولي الفرنسي المعتزل جبريل سيسيه للواجهة وهناك مطالب بوضعه تحت الرقابة القضائية .

وستناقش المحكمة في باريس أيضا طلبا لدعوة لاعبين من المنتخب الفرنسي من بينهم رافاييل فاران مدافع ريال مدريد وباتريس إيفرا مدافع يوفنتوس ومدرب المنتخب الفرنسي ديدييه ديشامب.

وأثرت القضية على مشوار كريم بنزيما برفقة المنتخب الفرنسي حيث تم إبعاده عن المشاركة في نهائيات أمم أوروبا ، ورغم قرار الاتحاد الفرنسي بإلغاء إبعاده عن المنتخب فضل ديشامب عدم دعوته في اللقاءات الأخيرة.

كما غاب ماتيو فالبوينا عن منتخب فرنسا بدوره لتراجع مستواه وأصبح مركزه في فريقه أولمبيك ليون ضعيفا ولا يلعب كأساس، وهو ما دفع الكثير من المهتمين لاعتباره الخاسر الأكبر في القضية لكون بنزيما رغم ابتعاده عن منتخب فرنسا تلقى دعما كبيرا في ريال مدريد من طرف الجميع وعلى رأسهم مواطنه المدرب زين الدين زيدان.