ريال مدريد وبرشلونة يأملان باستعادة عافيتهما في الدوري الإسباني

ريال مدريد وبرشلونة يأملان باستعادة عافيتهما في الدوري الإسباني

سيتطلع العملاقان ريال مدريد وبرشلونة لنسيان بدايتهما المتعثرة للموسم عند خوض اختبارين صعبين في جولة جديدة لدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم بعد غدٍ السبت.

ويحل ريال مدريد – الذي يعاني من إصابات عديدة – ضيفًا على ريال بيتيس بينما يرحب برشلونة حامل اللقب بعودة ليونيل ميسي أبرز لاعبيه في مواجهة ديبورتيفو لاكورونيا.

وتعادل ريال مدريد في آخر 4 مباريات بكل المسابقات وباتت القدرات التدريبية لزين الدين زيدان – الذي قاد فريقه السابق للفوز بدوري أبطال أوروبا الموسم الماضي – محل شكوك للمرة الأولى منذ تولى المنصب قبل 9 أشهر.

وإضافة إلى غياب لاعبي الوسط لوكا مودريتش وكاسيميرو لفترة طويلة سيفتقد المدرب الفرنسي جهود القائد سيرجيو راموس الذي يعاني من إصابة في الركبة تبعده عن الملاعب لـ 6 أسابيع.

كما تحوم شكوك حول مشاركة الكولومبي جيمس رودريغيز أمام ريال بيتيس الذي خسر أمامه زيدان أول نقطتين في مشواره كمدرب لريال مدريد عندما تعادل 1/1 في يناير بعد فوزه في أول مباراتين.

ونفى توني كروس لاعب وسط ريال انخفاض معنويات اللاعبين لكنه قال إن العودة لطريق الانتصارات سيكون مهمًا جدًا لإنهاء سلسلة تعادلات امتدت إلى 4 مباريات متتالية للمرة الأولى في أكثر من عقد من الزمان.

وقال الألماني كروس خلال مؤتمر صحفي اليوم الخميس: “لا أعتقد أن الفريق بعيد عن الطريق الصحيح. الأجواء جيدة في الفريق والفوز دائمًا لا يكون سهلًا”.

وأضاف: “ربما يجب علينا أن نلعب بروح الفريق ونظهر شخصيتنا.. نحن نعاني من إصابة 3 أو 4 لاعبين مؤثرين. ولكن لا ينبغي أن يكون هذا عذرًا.. ونحتاج للفوز يوم السبت… من المهم أن نعلم الجميع في هذه المباراة أننا عدنا من جديد”.

ويحتل ريال مدريد المركز الثاني برصيد 15 نقطة متساويًا مع أتلتيكو مدريد المتصدر الذي يستضيف غرناطة متذيل الترتيب والذي لم يحقق أي انتصار في الموسم. ويحتل ريال بيتيس المركز 15 برصيد 8 نقاط.

وسيتلقى برشلونة – الذي يحتل المركز الرابع برصيد 13 نقطة – دفعة بعودة هدافه التاريخي ميسي الذي تعافى من إصابة في الفخذ أبعدته عن الملاعب منذ 21 سبتمبر الماضي.

وتأتي عودة ميسي في توقيت مثالي بالنسبة لبرشلونة الذي خسر 4/3 أمام سيلتا فيغو قبل فترة التوقف ويستضيف مانشستر سيتي يوم الأربعاء المقبل في دوري الأبطال.

وسيفتقد لويس إنريكي مدرب برشلونة جهود الظهيرين سيرجي روبرتو وجوردي ألبا أمام ديبورتيفو الذي تعادل 2/2 في آخر زيارتين إلى نوكامب.