هل يقضي موراتا على مستقبل بنزيما في ريال مدريد؟ – إرم نيوز‬‎

هل يقضي موراتا على مستقبل بنزيما في ريال مدريد؟

هل يقضي موراتا على مستقبل بنزيما في ريال مدريد؟

المصدر: يوسف هجرس – إرم نيوز

تظل عودة النجم الإسباني، ألفارو موراتا، إلى صفوف فريق ريال مدريد في الموسم المقبل، في غاية الأهمية بالنسبة للمدرب الفرنسي زين الدين زيدان، الذي يسعى لاستعادة لقب الدوري الإسباني في الموسم الجديد، بجانب الحفاظ على لقب دوري أبطال أوروبا.

السؤال الذي أصبح يشغل أذهان مشجعي ريال مدريد، يبقى من سيلعب أساسيًا في الموسم المقبل، قائدًا لهجوم الفريق الملكي لتتغير المعادلة الهجومية في ريال مدريد على حساب النجم الفرنسي كريم بنزيما.

وترصد شبكة ”إرم نيوز“ في التقرير التالي، أبرز ملامح الصراع المنتظر بين بنزيما وموراتا في الكتيبة المدريدية، فإلى السطور القادمة:

بنزيما.. للخلف در
لم يعد النجم الفرنسي كريم بنزيما، هو المهاجم الذي يبحث عنه ريال مدريد، فاللاعب الموهوب صاحب الـ 28 عامًا فقد جزءًا كبيرًا من بريقه الفني، بعدما تراجع مستواه بشكل واضح في الموسم الماضي.

بنزيما تأثّر بأزمتين رئيستين، الأولى تورطه في ابتزاز زميله فالبوينا في منتخب فرنسا بشريط جنسي، ما أدى لدخوله في اتهامات جنائية وتهديده بالسجن، بجانب استبعاده من بطولة الأمم الأوروبية بقرار من الرئيس الفرنسي، هولاند، وهو ما أثّر على حالته النفسية.

والأزمة الثانية، تتمثل في ابتعاد بنزيما لفترة طويلة في الموسم الماضي، بسبب الإصابة وهو الأمر الذي جعله يفقد لياقته البدنية لفترة.

بنزيما في الموسم الماضي، لم يكن على قدر طموحات جمهور الفريق الملكي، ولعب 36 مباراة بواقع 2593 دقيقة وسجل 28 هدفًا وصنع 8 أهداف لزملائه وهو معدل مشاركة، أقل مما قدّمه في أخر مواسم المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي 2014/2015، حيث شارك في 46 مباراة رغم أنه سجّل عدد أكبر من الأهداف، إلا أن غيابه أثّر على الفريق بشكل واضح.

ويرى جمهور ريال مدريد، أن بنزيما قد يكون بديلًا جيدًا، وأن الفريق بحاجة لمهاجم آخر مميز وبالفعل دخلت إدارة النادي في مفاوضات لضم أكثر من لاعب في الموسم الحالي، قبل أن تتوقف كل المفاوضات مع عودة ألفارو موراتا، من رحلة إعارة إلى يوفنتوس الإيطالي.

موراتا وأرقام مميزة
يعد النجم الإسباني ألفارو موراتا من اللاعبين أصحاب القدرات المتميزة، والتي أثبتها مع عملاق وبطل الدوري الإيطالي يوفنتوس.

موراتا قضى موسمين مع يوفنتوس على سبيل الإعارة قادمًا من ريال مدريد، وفي الموسم الماضي نجح في إثبات نفسه مع بشكل رائع، وشارك في 47 مباراة وسجل 12 هدفًا وصنع مثلها لزملائه.

موراتا تطوَّر بشكل واضح في يوفنتوس، بدليل أن أرقامه في الموسم قبل الماضي تختلف بعض الشيء عن الموسم الماضي، فقد لعب 46 مباراة، وسجل 15 هدفاً، ولكنه صنع 7 فقط لزملائه وهو دليل على أن موراتا ليس اللاعب الذي يكتفي بهز الشباك، بل اكتسب مهارة صناعة الأهداف والتعاون مع زملائه بشكل أكبر.

رؤية زيدان
رؤية زين الدين زيدان، المدير الفني لريال مدريد تحسم الكثير من ملامح الصراع المنتظر بين موراتا وبنزيما.

زيدان مدرب يعرف كيف يستفيد من قدرات مهاجميه، خاصة أن طريقة أدائه تقوم على الانضباط التكتيكي وليس الاندفاع الهجومي، وبالتالي عودة موراتا وتمسكه بها تعني الكثير لبنزيما الذي قد يجد نفسه أسيرًا لمقاعد البدلاء لفترات في الموسم الحالي.

زيدان نفسه لجأ أكثر من مرة للبديل خيسي، وأشركه أساسيًا في الموسم الماضي، حتى في وجود بنزيما أواخر الموسم الماضي لرغبته في إيجاد منافسة للمهاجم الفرنسي لاستنفار طاقاته وإعادته لمستواه المميز.

موراتا لم يعد صغيرًا
لم يعد موراتا، اللاعب الصغير الذي ودّع أحضان ملعب ”سانتياغو برنابيو“ قبل موسمين فهو الآن قائد هجوم منتخب إسبانيا وسجل 3 أهداف في بطولة الأمم الأوروبية ”يورو 2016“.

خبرات موراتا تجعله المهاجم الأساسي لريال مدريد، بجانب أنه تلقى عدة عروض من مانشستر يونايتد وتشيلسي الإنجليزيين، تؤكد أن ريال مدريد يملك مهاجمًا مميزًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com