غريزمان: الخسارة أمام رونالدو مجددًا سيئة

غريزمان: الخسارة أمام رونالدو مجددًا سيئة
Football Soccer - Portugal v France - Euro 2016 - Final - Stade de France, Saint-Denis near Paris, France - 10/7/16 - France's Antoine Griezmann reacts after failing to score. REUTERS/Christian Hartmann

المصدر: إرم نيوز – وكالات ونور الدين ميفراني

أصبحت خسارة مباراة نهائية ضد كريستيانو رونالدو عادة سيئة الحظ لأنطوان غريزمان، ولا يشعر مهاجم منتخب فرنسا بالسعادة حيال ذلك.

وأهدر غريزمان ركلة جزاء مع أتلتيكو مدريد في نهائي دوري أبطال أوروبا في مايو آيار، وخسر فريقه في النهاية بركلات الترجيح أمام غريمه ريال مدريد، الذي سجل له رونالدو الركلة الحاسمة.

وأبلغ غريزمان الصحفيين عقب خسارة فرنسا 1-صفر أمام البرتغال بعد وقت إضافي في نهائي بطولة أوروبا، أمس الأحد: ”خسرت لتوي ثاني نهائي في نحو شهر وهذا أمر سيئ“.

وكان المظهر الصبياني لغريزمان موجودا كالمعتاد، لكن دون الابتسامة التي كانت تصاحبه دائما عندما كان يتسلم جائزة هداف البطولة.

وسجل المهاجم السريع، البالغ عمره 25 عاما، 6 أهداف في النهائيات وهو ما يزيد على أي لاعب آخر في بطولة أوروبية واحدة منذ أحرز ميشيل بلاتيني تسعة أهداف في فوز فرنسا باللقب على أرضها عام 1984.

وقال غريزمان، الذي صنفه دييغو سيميوني مدربه في أتلتيكو ضمن أفضل ثلاثة لاعبين في العالم: ”اقتربنا كثيرا حقا“.

وأضاف: ”لم تصنع البرتغال الكثير من الفرص، لكنهم كانوا أذكياء.. أشعر بخيبة أمل.. أنا فخور بفريقنا وبما حققناه لكن ببساطة هذه لم تكن ليلتنا“.

وحول الكرة الذهبية، شدد غريزمان: ”كنت أود الفوز باللقب وبعدها التفكير في الكرة الذهبية، لم أشغل بالي بالأمر، أنا فخور بما قدمته وفخور بالمجموعة التي لعبت معها“.

وأبرز نجم أتلتيكو مدريد: ”كريستيانو فاز بأعظم لقبين، إذن أعتقد أن الأمر حسم بالنسبة للكرة الذهبية“.

وقام ديدييه ديشان، مدرب فرنسا الذي ساعد غريزمان على التألق في البطولة بعدما وضعه بالقرب من المهاجم أوليفييه جيرو في الأمام، بمواساة لاعبه.

وقال ديشان: ”أنطوان لاعب كبير وندين له بالكثير.. ربما لم يكن حاسما أو منتعشا الليلة، لكن لا يمكن أن ألومه وستأتي أيام أفضل بالنسبة له.. أنا واثق من ذلك“.