‫هل يتعرض ميسي لخسائر بسبب إطلاق لحيته؟‬

‫هل يتعرض ميسي لخسائر بسبب إطلاق لحيته؟‬

المصدر: إرم نيوز – نورالدين ميفراني

أثارت لحية الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة الإسباني، التي ظهر بها خلال كوبا أمريكا برفقة منتخب بلاده، جدلاً كبيراً، وتناسلت الشائعات حول سبب إطلاقها وعلاقة ذلك بشركة الحلاقة “جيليت”، التي يرتبط معها بعقد إشهاري.

ورغم كون عدة تقارير إعلامية تحدثت عن غضب الشركة العالمية من لحية ميسي ورغبتها في أن يتخلص منها، لكن النجم الأرجنتيني لم يتطرق للموضوع وما زال مصراً على الاحتفاظ بأسلوب مظهره الجديد.

ويعتبر ميسي نموذجاً للشباب ويعشقه الملايين من عشاق كرة القدم العالمية وأسلوب مظهره يغري أيضاً مناصريه لتقليده، وهو ما يُغضب الشركة العالمية التي تبيع منتجات للحلاقة، لكن الشائعات المرتبطة بالموضوع ليست صحيحة.

إذ لم تطلب الشركة من ميسي حلق لحيته، وصرح أحد ممثليها للصحافة قائلاً: “ندعم كون كل إنسان له الحق في التعبير بحسب الأسلوب والمظهر الذي يرغب فيه، ندعم أيضاً اللحية حين تكون بشكل جيد ونظيف ونتفهم أسلوب كل شخص في مظهره”.

وجاءت التصريحات بعد الجدل الذي أثير حول موضوع لحية النجم الأرجنتيني وغضب شركة “جيليت”، وهي من الشركات التي تستعمل صورته في حملاتها الإعلانية، والتي نفت كل الشائعات واعتبرت الأمر حرية شخصية لا تتدخل فيها نهائياً.

لكن الخلافات قد تندلع في المستقبل بين الشركة والنجم الأرجنتيني في حال إصراره على الإبقاء على لحيته كجزء من مظهره وهو ما قد يدفع شركة “جيليت” لإلغاء عقود الرعاية والإعلانات معه مستقبلاً.

ولا يظهر أن النجم الأرجنتيني سيبقي على لحيته مدة أطول، فقد يستغل الوضع ويحلقها مقابل مبلغ كبير كما حدث مع نجوم سابقين غيروا مظهرهم تحث إغراء المال وعقود الإعلانات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع