لماذا يجني رونالدو أرباحا سنوية أكثر من ميسي؟ – إرم نيوز‬‎

لماذا يجني رونالدو أرباحا سنوية أكثر من ميسي؟

لماذا يجني رونالدو أرباحا سنوية أكثر من ميسي؟

المصدر: أحمد نبيل ونور الدين ميفراني ـ إرم نيوز

أصدرت مجلة ”فوربس“ الاقتصادية المتخصصة قائمة بأغنى عشرة رياضيين في العالم والتي تصدرها البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف ريال مدريد الإسباني ويليه ليونيل ميسي مهاجم برشلونة.

وكانت صدمة قاسية للرياضيين الأمريكيين سواء في دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين أو للبيسبول أو الغولف احتلال اثنين من لاعبي كرة القدم أول مركزين.

وتصدر رونالدو القائمة برصيد 88 مليون دولار سنويا يليه المهاجم الأرجنتيني بمبلغ 81.4 مليون دولار، ونال رونالدو 32 مليون دولار بفضل وسائل التواصل الاجتماعي (فيسبوك وتويتر وانستغرام) الذي يحظى خلالها بملايين المتابعين في جميع أنحاء العالم، وهو ما منحه التفوق على ميسي.

وضمت القائمة أيضا ثلاثة من لاعبي دوري المحترفين الأمريكي للسلة NBA ولاعبي التنس المشاهير السويسري روجر فيدرر والصربي نوفاك ديوكوفيتش المتوج بلقب فرنسا المفتوحة (رولان غاروس) قبل أيام.

وتضم قائمة أول مئة خمسة بريطانيين بينما اكتست الأمريكيون القائمة بعدد 65 رياضييا ، بينما شملت لعبة البيسبول قائمة أعلى رياضة في القائمة بعدد 26 رياضيا.

وأكد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو أنه جاهز للمشاركة رفقة منتخب بلاده في نهائيات أمم أوروبا التي تحتضنها فرنسا ابتداء من يوم الجمعة المقبل.

وسجل النجم البرتغالي هدفين لمنتخب البرتغال في اللقاء الودي أمام إيستونيا والذي انتهى بنتيجة عريضة 7-0 وقال بعد اللقاء :“ اليورو يبدأ بالنسبة لنا بعد أسبوع وسأتحسن بشكل تدريجي أكثر ، أحس بأني في حالة جيدة بعد موسم طويل وشاق ،بالتأكيد كنت أود أن ألعب أكثر لكني فضلت الخروج ومنح الفرصة للاعبين آخرين في اللقاء ،ما أتمناه أن نبدأ اليورو بشكل جيد وننهيه بشكل أفضل.“

وأضاف نجم ريال مدريد ”ما أعد به الأنصار هو أن نقدم أفضل ما لدينا كما تعودنا دائما ، اليورو مسابقة صعبة ويجب أن نأخذ اللقاءات خطوة بخطوة .“

وتحدث عميد المنتخب البرتغالي عن لقاء إيستونيا وقال “ أمام ايستونيا أكدنا أن الفريق في حالة جيدة وسجلنا 7 أهداف، لكن هذا لا يعني الشيء الكثير ويجب أن تظل أرجلنا على الأرض ففي النهائيات هناك منتخبات قوية وترغب في الفوز باللقب.“

ودعا كريستيانو رونالدو قائد البرتغال زملاءه إلى البقاء على أرض الواقع بعد الفوز 7-صفر على أستونيا قبل بطولة اوروبا لكرة القدم 2016.

وشارك رونالدو (31 عاما) في أول مباراة مع البرتغال هذا الصيف في لشبونة أمس الأربعاء مع استعداد منتخب بلاده لمواجهة أيسلندا في افتتاح مبارياته بالمجموعة السادسة يوم الثلاثاء المقبل في سانت إيتيين.

ونقلت صحيفة آس عن رونالدو قوله ”كانت مجرد مباراة ودية ورغم أننا فزنا 7-صفر فهذا لا يعني أي شيء.“

ولعب رونالدو أساسيا وسجل أول هدفين للبرتغال قبل أن يخرج بين الشوطين ويشارك ناني بدلا منه.

وقال ”كنت أود أن ألعب لفترة أطول لكن هذا كان أفضل من أجل توزيع جهدي واتاحة الفرصة أمام آخرين للعب.“

ولم يكن رونالدو في كامل جاهزيته في نهائيات كأس العالم قبل عامين بسبب آلام في الكاحل حينما أخفق منتخب بلاده في تخطي دور المجموعات.

وتعرض رونالدو لمشكلات عضلية في نهاية الموسم مع ريال مدريد لكنه ساعده على هزيمة اتليتيكو مدريد في نهائي دوري أبطال اوروبا الشهر الماضي في ميلانو.

وسجل رونالدو 51 هدفا في 48 مباراة خاضها مع ريال الموسم المنصرم في كل المسابقات.

وأقر رونالدو ”لست في أفضل حالاتي. لكن يفصلنا أسبوع على بداية مشوارنا في بطولة اوروبا ولدي وقت لأتحسن.“

وبلغت البرتغال قبل نهائي النسخة الماضية من بطولة اوروبا عندما خسرت بركلات الترجيح أمام اسبانيا. ويسعى المنتخب البرتغالي بقيادة المدرب فرناندو سانتوس للذهاب إلى أبعد مرحلة ممكنة في فرنسا.

وقال رونالدو ”مرحلة المجموعات هي الأهم وبعدها سنرى.“

وتابع ”ينبغي أن نتعامل مع الأمر خطوة تلو الأخرى.“

وبعد مباراتها الافتتاحية تلتقي البرتغال مع النمسا في باريس يوم 18 يونيو حزيران قبل أن تختتم دور المجموعات ضد المجر بعدها بأربعة أيام في ليون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com