تأكّد غياب كارفخال عن إسبانيا في يورو 2016

تأكّد غياب كارفخال عن إسبانيا في يورو 2016
Football Soccer - Real Madrid v Atletico Madrid - UEFA Champions League Final - San Siro Stadium, Milan, Italy - 28/5/16 Real Madrid's Cristiano Ronaldo and Dani Carvajal during the match. REUTERS/Tony Gentile

المصدر: مدريد - إرم نيوز

يغيب الظهير الإسباني داني كارفخال عن صفوف منتخب بلاده خلال بطولة كأس أمم أوروبا ”يورو 2016″، بعد أن تعرض لإصابة عضلية، لا يرجى شفاؤه منها قبل انطلاق البطولة.

وخضع مدافع ريال مدريد اليوم الاثنين لفحوصات طبية أثبتت معاناته من إصابة عضلية من الدرجة الثانية في الفقرات القطنية.

وتعرض كارفخال للإصابة في الشوط الثاني من مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا يوم السبت الماضي بين ريال مدريد وأتلتيكو مدريد، والتي انتهت بفوز النادي الملكي بركلات الترجيح.

وغادر اللاعب الإسباني ملعب المباراة والدموع تنهمر من عينيه، بعدما شعر باحتمالية غيابه عن البطولة الأوروبية، وهو التصور الذي تم تأكيده فيما بعد.

ومن المقرر أن يعلن فيسنتي دل بوسكي، المدير الفني للمنتخب الإسباني، غدًا الثلاثاء القائمة النهائية للفريق.

وكان دل بوسكي قد كشف في وقت سابق عن قائمته الأولية، التي ضمت 25 لاعبًا، والتي يتعين خروج اثنين منها، أحداهما كارفخال.

وقد يختار المدرب الإسباني الإبقاء على هيكتور بيليرين لاعب آرسنال الإنجليزي، الذي انضم لمعسكر المنتخب الإسباني للمساعدة في التدريبات، بيد أن إصابة كارفخال فتحت الباب أمامه للاستمرار.

ولا يزال المدرب المخضرم فيسنتي دل بوسكي المدير الفني للمنتخب الإسباني لكرة القدم يفتقد لاعبيه المنتمين لفريقي العاصمة الإسبانية ريال مدريد وأتلتيكو مدريد، مع استمرار تعافيهم بعد النهائي الماراثوني بين الفريقين في نهائي دوري أبطال أوروبا أمس الأول السبت بميلانو والذي انتهى بتتويج ريال مدريد إثر فوزه بضربات الجزاء الترجيحية 5/3 بعد التعادل في الوقتين الأصلي والإضافي 1/1.

ويغيب لاعبو فريقيْ مدريد عن صفوف المنتخب الإسباني في مباراته الودية المقررة أمام كوريا الجنوبية بعد غدٍ الأربعاء ضمن استعداداته لكأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) بفرنسا، حيث لن ينضموا إلى معسكر المنتخب حتى الرابع يونيو، أي قبل 6 أيام من انطلاق البطولة.

وسيكون دل بوسكي بذلك الأخير بين مدربي المنتخبات الـ 24 بالبطولة الأوروبية استكمالًا لقائمة لاعبيه.

وقال دل بوسكي عقب المباراة الودية التي فاز فيها فريقه على منتخب البوسنة والهرسك 3/1 أمس الأحد بمدينة سان غالن السويسرية: ”الوضع ليس مثاليًا بالطبع.“

وأضاف: ”هذا هو المتاح أمامنا. إنه أمر جيد أن يصل فريقان من إسبانيا إلى النهائي الأوروبي، لكن هذا الأمر عقّد الأمور في استعداداتنا.“

وفي مواجهة البوسنة، اضطر دل بوسكي لمنح الفرصة لعدة لاعبين من منتخب الشباب (تحت 21 عامًا) حيث شهدت المباراة الظهور الدولي الأول مع المنتخب الأول لـ 8 لاعبين.

واستدعى دل بوسكي 68 لاعبًا للمنتخب منذ أن تولى تدريبه في 2008.

وقال دل بوسكي الذي يعتزم الاعتزال عقب يورو 2016: ”اللاعبون الشبان أدّوا بشكل رائع، لقد قدّموا المساعدة لنا في وضع صعب تسبب فيه غياب العديد من اللاعبين.“

وخص دل بوسكي لاعب الظهير الأيمن هيكتور بيليرين بالإشادة وقد بات لاعب آرسنال الإنجليزي يمتلك فرصة كبيرة في التواجد ضمن القائمة النهائية لإسبانيا في يورو 2016، والتي يجب على دل بوسكي تقديمها مساء الثلاثاء على أبعد تقدير، خاصة بعد إصابة داني كارفخال لاعب ريال مدريد في الفخذ خلال نهائي دوري الأبطال.

وقال بيليرين 21 عامًا: ”إنه أمر رائع أن أسجّل مشاركتي الدولية الأولى. أشعر بارتياح كبير ولم أعان من أي توتر.“

وتقام المباراة الودية أمام كوريا الجنوبية بمدينة سالزبورغ النمساوية بالقرب من مقر معسكر المنتخب الإسباني استعدادًا لليورو.

وسيقود هجوم المنتخب الإسباني، نوليتو مهاجم سيلتا فيغو والذي سجل هدفين أمام البوسنة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com