الهدف المبكر سلاح ريال مدريد وبرشلونة في جولة الحسم بالليغا

الهدف المبكر سلاح ريال مدريد وبرشلونة في جولة الحسم  بالليغا

المصدر: نور الدين ميفراني - إرم نيوز

تشهد الجولة 38 والأخيرة من الدوري الإسباني الدرجة الأولى أنظار عشاق كرة القدم، لكونها ستحدد الفائز باللقب بين برشلونة المتصدر وريال مدريد الوصيف والمتخلف بنقطة واحدة.

ويرحل برشلونة لمواجهة غرناطة ويملك مصيره بيده حيث يعطيه الفوز اللقب مهما كانت نتائج المواجهة الثانية التي تجمع ديبورتيفو لاكورنيا وريال مدريد، الباحث عن الفوز، وتعثر منافسه لخطف اللقب.

وبعد الاتهامات المتبادلة بمنح حوافز مالية لفريقي غرناطة وديبورتيفو لاكورنيا ستكون أرضية ملعبي ريازور ونويفو لويس كارمينس الفيصل بين الفريقين في اللقاءين الحاسمين.

ورغم كون اللقاء يلعب في 90 دقيقة والهدف بإمكانه أن يسجل حتى في نهايتها، لكن خطة الفريقين والمدربين ستكون متشابهة وهي البحث عن هدف مبكر في اللقاء لتقوية المعنويات وإرباك المنافس.

بالنسبة لبرشلونة فتسجيل هدف مبكر في مرمى غرناطة سيعطي لاعبيه الثقة ويرفع عنهم الضغط في اللقاء، ويبعث اليأس في نفوس لاعبي ريال مدريد لكون اللقب سيصبح بعيدا عن متناولهم.

بينما بالنسبة لريال مدريد فالهدف المبكر سيمنح الفريق فرصة لعب اللقاء بهدوء وسيفرض على المنافس برشلونة الرد بسرعة ويجعهم تحث الضغط خوفا من ضياع اللقب وهو ما قد يسقطهم في التسرع ومزيدا من التوتر ويفسد أمامهم اللقاء.

الجماهير ستتابع اللقاءين في نفس الوقت وأي هدف يسجل في لقاء سيصل تأثيره للملعب الآخر، فلمن تدق طبول الفوز باللقب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com