مسلحون يقتلون 16 مشجعًا لريال مدريد في العراق

مسلحون يقتلون 16 مشجعًا لريال مدريد في العراق

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

استهدف هجوم إرهابي في العراق رابطة مشجعي فريق ريال مدريد وأسفر عن مقتل 16 شخصًا وإصابة 20 بجروح متفاوتة، بمدينة سامراء العراقية.

ووقع الهجوم في مقهى يخص المشجعين الذين كانوا مجتمعين لمشاهدة بعض لقاءات فريقهم المفضل، وعددهم حوالي 50 مشجعًا حيث استهدفهم مسلحون وأطلقوا عليهم النار.

وقال زياد سبحان رئيس رابطة مشجعي ريال مدريد في العراق لصحيفة ”أس“ الإسبانية: ”مجموعة من الإرهابين جاؤوا للمقهى يحملون أسلحة وأطلقوا النار بشكل عشوائي“.

وهذا ليست المرة الأولى التي يتم فيها استهداف الرياضيين في العراق، حيث استهدف تفجير في مارس الماضي حفل توزيع جوائز، أدى لمقتل 15 شخصًا.

وأصدر فريق ريال مدريد بيانًا عبّر فيه عن حزنه الشديد لسقوط ضحايا بين أنصاره في العراق وأعلن تضامنه مع ضحايا الحادث وضحايا الإرهاب في العراق.

وجاء في بيان الفريق الملكي: ”ريال مدريد يعبّر عن أسفه الشديد للعملية الإرهابية التي استهدفت رابطة أنصاره في العراق“.

وأكد الفريق الملكي تضامنه مع عائلات الضحايا ومواساتهم: ”الفريق يعبِّر عن حزنه الشديد عن مواساته وتعازيه لعائلات الضحايا، كما أنه يساند الشعب العراقي الذي يعاني من العنف والإرهاب“.

وأضاف البيان أن الفريق سيحمل شارات سوداء يوم السبت خلال لقاءه أمام ديبورتيفو لاكورنيا لحساب الجولة الأخيرة من الدوري الإسباني وقال: ”لاعبو الفريق سيحملون شارات سوداء السبت كتضامن رمزي مع ضحايا العملية الإرهابية“.

وأضاف: ”عشاق ريال مدريد في العالم يبكون اليوم ويشعرون بالحزن لفقدان أنصار الفريق والذين لن ننساهم أبدًا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com