5 أساطير واجهوا الطرد أو الإهانة من أنديتهم

5 أساطير واجهوا الطرد أو الإهانة من أنديتهم

المصدر: إرم نيوز – نورالدين ميفراني

تحتفظ ذاكرة وتاريخ الفرق الكبرى بأسماء عدة نجوم شكلوا جزءًا مهمًا من التاريخ وكانوا رمز الوفاء والتضحية وقدموا الكثير على أرضية الملعب، ولذلك تحاول الأندية الكبرى تكريم وفائهم وتعاملهم بشكل مقدس أحيانًا وتربطهم بالفريق عبر الاشتغال في صفوفه كإداريين أو مدربين.

وفي المقابل عانى بعض الأساطير من الجحود في مواسمهم الأخيرة مع فرقهم وبعضهم خرج بطريقة لا تليق بتاريخه نستعرض أبرزهم:

إيكر كاسياس

أسطورة ريال مدريد سقط ضحية جحود إدارة فلورنتينو بيرير فالحارس الأول في تاريخ إسبانيا خرج من الفريق دون وداع ليرحل نحو بورتو البرتغالي.

فرانشيسكو توتي

ما يحدث حاليًا لنجم روما الأول وأسطورته لا يشرف الفريق الإيطالي فالنجم الذي مازال قادرًا على العطاء وتؤكد أرضية الملعب قيمته كلما مُنح الفرصة يدفعه الجميع للاعتزال ويرغبون في التخلص منه.

راؤول غونزاليس

رغم قيمته في تاريخ ريال مدريد ضحى فلورنتينو بيريز براؤول من أجل عيون المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو ورحل اللاعب نحو شالكة الألماني الذي كان أكثر وفاءً من ريال مدريد بعدما قرر حجب الرقم 7 تكريمًا لموسمين فقط قضاهما في صفوفه وصنع جزءًا من تاريخه.

أليساندرو ديل بيرو

رغم أن يوفنتوس تمسك ببقائه بعد نهاية عقده العام 2011 لكن أنصار الفريق كانوا يأملون في اعتزاله في صفوف فريقه الأم واتهموا الإدارة بعدم بذل مجهود لإقناعه بذلك وتركته يرحل نحو سيدني الأسترالي ولم يعد للفريق رغم اعتزاله كما وعدت الإدارة الجماهير.

روي كين

النجم الإيرلندي والعميد السابق لمانشستر يونايتد رغم أنه ليس ابن الفريق لكنه لعب في صفوفه 12 موسمًا فاز خلالها بكل الألقاب وطُرد من الفريق في 2005 بطريقة غير مشرفة وهو ممنوع من العودة لصفوفه بقرار من السير أليكس فيرغسون الذي دخل معه في خلاف علني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة