أبناء زيدان قد ينقذون ريال مدريد من عقوبة الفيفا

أبناء زيدان قد ينقذون ريال مدريد من عقوبة الفيفا

المصدر: مدريد- أحمد نبيل

رد نادي ريال مدريد الاسباني فورا على عقوبة الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بحرمان الملكي من التعاقدات لفترتي انتقالات بداية من الصيف المقبل لمخالفته القواعد المنظمة للتعاقد مع اللاعبين الأجانب تحت 18 عاما.

وجاء رد النادي الملكي بإعلانه في بيان رسمي تقديمه طعنا ضد القرار ومواصلة الطعون بداية بالاتحاد الاسباني للعبة حتى المحكمة الرياضية الدولية (كاس).

ولن يتمكن ريال مدريد من التعاقد مع لاعبين جدد في صيف 2016 وشتاء 2017 مثلما جرى مع برشلونة الذي انتهت عقوبته في بداية الشهر الحالي ن مع تغريم النادي الملكي 300 ألف يورو.

Screen-Shot-2016-01-14-at-20.37.20

المثير في الأمر أن القائمة التي أرسلها الفيفا لريال مدريد وتشمل اللاعبين الشباب الأجانب المخالفين للوائحه تتضمن أبناء زيدان الأربعة (إنزو ولوكا وثيو وإلياز) حيث لعب إنزو تحت قيادة والده في فريق كاستيا، ولوكا زيدان هو حارس مرمى وولد في مرسيليا عام 1998 وجاء إلى مدريد في الرابعة من عمره عندما وقع والده عقد انتقاله إلى ريال مدريد عام 2001 قادما من يوفنتوس الإيطالي، وبدأ اللعب لريال مدريد في سن السادسة.

الغريب في الأمر أن أبناء زيدان لا يرتبطون بريال مدريد واسبانيا بسبب الأسطورة الفرنسية فقط، بل أن والدتهم تحمل الجنسية الاسبانية.

ويرى ريال مدريد أن إدراج الفيفا أسماء أبناء زيدان الأربعة في القائمة يمنحهم سببا وجيها للطعن على قرار العقوبة لأنه لم يخالف القواعد بالتعاقد مع أبناء مديره الفني الحالي باعتبار أن والدتهم اسبانية.

والمثل شقيق ايزيكيل جاراي، المدافع السابق لريال مدريد الذي يلعب حاليا في زينيت سان بطرسبرج الروسي جاء في قائمة الفيفا رغم أنه تم التعاقد معه وفقا لقواعد الفيفا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com