بينيتز.. الضحية العاشرة لفلورنتينو بيريز

بينيتز.. الضحية العاشرة لفلورنتينو بيريز

المصدر: مدريد- أحمد نبيل

تعاقد فلورنتينيو بيريز رئيس ريال مدريد الاسباني مع 11 مدربا خلال فترتين رئاسيتين له على كرسي النادي الملكي اخرهم الفرنسي زين الدين زيدان.

وأعلن بيريز يوم الاثنين إقالة الإسباني رافا بينيتز بعد أقل من سبعة شهور على توليه المسؤولية خلفا للإيطالي كارلو أنشيلوتي ليتولى المسؤولية بدلا منه لاعب النادي السابق زين الدين زيدان.

وفيما يلي المدربين الذين تعاقد معهم بيريز خلال فترتي رئاسته للنادي الملكي:

فيسنتي ديل بوسكي: بعد الفوز بالدوري الاسباني في 2002/2003 وبطولتين لدوري الأبطال لم يجدد بيريز عقد المدير الفني الحالي للمنتخب الاسباني.

كارلوس كيروش: اختير البرتغالي لمواصلة مشروع بيريز مع جيل زيدان في مايو آيار 2004 لكن أقاله بعدما احتل الفريق المركز العاشر في الليجا وخرج من دوري الأبطال وكأس ملك اسبانيا.

خوسيه أنطونيو كاماتشو: مغامرة مدرب المنتخب الاسباني السابق لم تستمر مع ريال مدريد سوى أربعة شهور حيث استقبل بعد خسارتين متتاليتين في سبتمبر 2004.

ماريانو جارسيا ريمون

قال بيريز عنه ”انه سيكون هنا لهذا الموسم ونأمل لأكثر من ذلك بكثير، وأنه ليس مؤقتا“ وذلك بعد توليه المسؤولةي خلفا لكماتشو . لكن التوقعات فشلت بسبب النتائج السيئة ليغادر منصبه بعد ثلاثة شهور فقط.

فاندرلي لوكسمبورجو: تولى المدرب البرازيلي المسؤولية بداية موسم 2004/2005. حقق نتائج جيدة وحل ثانيا في الدوري ليستمر للموسم الثاني على التوالي لكنه فشل في أن يكمل لنهاية العام.

خوان رامون لوبيز كارو: اختير للفريق الأول بعدما كان مدربا للفريق الثاني مثل الوضع الحالي لزيدان وأكمل المهمة لنهاية الموسم فقط بعد لوكسمبورجو.

مانويل بيليجريني: الهزيمة المذلة أمام الكوركون برباعية نظيفة وعدم الصمود أمام برشلونة الذي لا يقهر في عهد بيب جوارديولا عجلت بإقالته المدرب التشيلي والمدير الفني الحالي لمانشستر سيتي في نهاية الموسم الحالي.

جوزيه مورينيو: اختير المدرب البرتغالي لكسر هيمنة برشلونة وفاز بالدوري وكأس الملك مرة واحدة في ثلاثة مواسم. وشهدت فترته التدريبية في سنتياجو برنابيو مشاكل عديدة.

كارلو أنشيلوتي: على الرغم من الفوز بدوري أبطال أوروبا للمرة العاشرة في تاريخ النادي عام 2014، لكن المدرب الإيطالي لم يكمل عقده المستمر حتى 2016 ليرحل ويأتي بدلا منه بنيتيز.

رافا بينيتيز: النتائج السيئة والخسارة أمام برشلونة برباعية نظيفة في البيرنابيو عجلت بإقالته بعد سبعة شهور فقط خسر خلالها ثقة اللاعبين والجماهير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com