برشلونة يحتفل بميسي وذراعه الأيمن

برشلونة يحتفل بميسي وذراعه الأيمن

بدأت الصداقة بين ليونيل ميسي وخافيير ماسكيرانو منذ زمن بعيد، حيث أنهما اللاعبان الأرجنتينيان الوحيدان في صفوف فريق برشلونة الأول.

وبالإضافة إلى انسجامهما الكبير داخل كتيبة البلاوغرانا ومنتخب الأرجنتين على حد سوء، وتربطهما صداقة حميمة خارج الملعب ظهرت بوادرها الأولى قبل عشر سنوات.

مسقط الرأس
وقال موقع برشلونة إن ماسكيرانو وُلد في سان لورنزو، بينما بدأ ميسي مداعبة الكرة في شوارع روزاريو مسقط رأسه، حيث لم تكن تفصلهما سوى مسافة قصيرة لا تتعدى 30 كلم داخل حدود مقاطعة سانتا في الأرجنتينية.

لكن القدر جمعهما في نوفمبر/تشرين الثاني 2005 عندما التقيا في الفريق الأرجنتيني خلال مشاركتهما في مباراة دولية على الأراضي السويسرية.

ويتذكر ماسكيرانو تلك اللحظة بالقول لموقع النادي الكتالوني : “استدعاني (خوسيه) بيكرمان. كنت مصابًا حينها، بينما عاش ليو تجربته الأولى مع المنتخب”.

كانت الأرجنتين تستعد آنذاك لنهائيات كأس العالم 2006 وقد خسرت تلك المواجهة أمام إنجلترا في نوفمبر 2005(2/3)، ولكن ميسي وماسكيرانو لم يلعبا في ذلك اليوم.

وفي 16 نوفمبر/تشرين الثاني 2005، خاض ميسي مباراته الأولى مع الأرجنتين، وكانت أمام قطر في الدوحة (3/0). وبعد بضعة أيام، لعب موقعة الكلاسيكو في مدريد مساهمًا في فوز برشلونة (3/0)، بمهرجان من صامويل إيتو ورونالدينيو.

14 لقبًا وأكثر من 300 مباراة
بعد عشر سنوات على ذلك اللقاء الأول في سويسرا، قطع ميسي وماسكيرانو أشواطًا طويلة من مسيرتهما جنبًا إلى جنب. فقد فازا مع الأرجنتين بذهبية أولمبياد بكين عام 2008، قبل الاكتفاء بالوصافة في كأس العالم 2014 وكوبا أمريكا 2015، حيث أصبح ميسي هو قائد المنتخب، وماسكيرانو هو ذراعه الأيمن، علمًا بأنهما كانا حاضرين فوق أرض الملعب في 80 مباراة دولية.

ومع برشلونة، فإنهما يلعبان معًا منذ موسم 2010-11، حيث فازا سوية بما لا يقل عن 13 لقبًا، وخاضا 219 مباراة جنبًا إلى جنب.

ويعاني ميسي حاليًا من الإصابة بينما خاض ماسكيرانو مباراة البرازيل فجر السبت مع منتخب بلاده والتي انتهت بالتعادل (1/1) في تصفيات كأس العالم 2018 في روسيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع