ميسي يكشف عن هوية صديقه الوحيد في برشلونة

ميسي يكشف عن هوية صديقه الوحيد في برشلونة
ليونيل ميسي

المصدر: إرم - من محمود صبري

في حوار حصري أجرته معه مجلة ”4-4-2“ البريطانية المتخصصة في كرة القدم، كشف النجم الكبير ليونيل ميسي عن كواليس البارسا للمرة الأولى، وتحدث عن الأجواء في غرفة الملابس، وأسلوب اللبس، وعادات شرب نجوم برشلونة، قبل كل تدريب.

نحن نشاهد نجوم البارسا أسبوعياً مرة أو مرتين، وندرس كل تحركاتهم وكل تمريرة سحرية وهدف رائع، ونعرف كل حركة لكل لاعب بالفريق الكتالوني، ولكن البرغوث قدم في الحوار معلومات أكثر من ذلك، حيث تحدث عن الحياة داخل النادي.

وقال ميسي خلال المقابلة: ”كل واحد لديه ستايل خاص في غرفة الملابس، كلنا مختلفون، وأعتقد أنني الأكثر طبيعية بينهم، حيث أدخل غرفة الملابس بسروال جينز وتي شيرت“.

ورغم أن ميسي يلعب مع مواطنه خافيير ماسكيرانو في نفس الفريق، إلا أن أفضل صديق له بالفريق برازيلي الجنسية، وهو داني ألفيش.

ويقول ميسي: ”كلنا نتعايش بشكل ممتاز مع بعضنا البعض، ولكني كنت دائماً مقرباً لداني ألفيش. ومنذ أن بدأنا نقتسم الغرفة في المواسم الأولي لي مع كبار البارسا، قضينا الكثير من السنوات معاً، في الملعب وخارجه، ولدينا شبكة علاقات قوية بشكل يومي، هذا يساعدنا كثيراً على أرض الملعب، لأن كل منا يفهم أسلوب لعب الآخر“.

سئل ميسي عن الحياة المشتركة بعد ساعات العمل، فقال: ”من الناحية الاجتماعية، نحن نحاول القيام بكل شيء معاً كنادٍ، ولكن الاستمرارية والمواظبة متغيرة، نظراً لأن لكل منا وقته الخاص خارج الملعب، والذي يقضيه مع الأسرة، لدينا جميعاً التزامات أخرى، وبعضنا أيضاً لديه أطفال يذهب لإحضارهم من المدرسة أو يذهب بهم للنوم مبكراً، كل ما يرتبط بالأطفال يأخذ الكثير من الوقت دائماً“.

وعن السؤال: ماذا عن جدول أعمال لاعب برشلونة؟ قال ميسي: ”نحن نصل للنادي قبل كل تدريب بساعة، حيث نتناول وجبة الإفطار معاً، ثم يتفرغ كل واحد منا لشئونه حتى نبدأ الانشغال بتدريبات كرة القدم، هناك من يذهبون نصف ساعة لصالة الجيم من أجل تهيئة أنفسهم، وآخرون يتوجهون لخبير العلاج الفيزيائي من أجل التخلص من الضغط، لاسيما إذا كانوا يعانون من إصابة خفيفة“.

وبسؤاله ماذا تفعل أنت قبل كل تدريب؟ أجاب السوبر ستار: ”مجموعة صغيرة لدينا تشرب شاي الماتا الأمريكي الجنوبي قبل التدريب، وهذا بحسب اليوم، ولكن رغم أنني أحب الماتا وأتحدث مع أصدقائي كل يوم، فإن هذا ليس روتينًا يومياً بالنسبة لي، ولكننا أحياناً ما نفعل ذلك، وفي أحيان أخرى، أتجول في منطقة التدريبات أو أجلس في غرفة الملابس“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com